صراع القبائل يؤدي إلى نزوح 50 ألف شخصا من دارفور إلى تشاد!

12 نيسان 2013 | 22:32

المصدر: ا ف ب

  • المصدر: ا ف ب

انترنت

فر خمسون الف شخص على الاقل الاسبوع الماضي من منطقة دارفور السودانية الى تشاد المجاورة بسبب التصعيد في اعمال العنف، كما اعلنت الامم المتحدة.

وهو اكبر عدد للاجئين من دارفور الى تشاد منذ العام 2005 وقد يتخذ ايضا حجما اكبر في حين تتكثف المواجهات بين قبائل متخاصمة في المنطقة، كما اوضح مساعد المتحدث باسم الامم المتحدة ادواردو دل بوي.

واوضح دل بوي امام الصحافيين في مقر الامم المتحدة في نيويورك ان "المعارك الاخيرة بين قبائل في غرب دارفور دفعت باكثر من 74 الف مدني الى الفرار نحو جنوب شرق تشاد في الشهرين الاخيرين بينهم خمسون الفا في الاسبوع الماضي لوحده"، موردا بذلك ارقام المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة.

وأشار إلى ان الجهاز العامل في المفوضية العليا لشؤون اللاجئين "وجد ان هؤلاء السكان منهكون ومتضررون فعلا من اعمال العنف الاخيرة". وقال ان "الوكالة تبدي قلقها لان عدد الفارين من السودان يزداد بينما المواجهات تتواصل".

وبدات اعمال العنف الاسبوع الماضي في منطقة ام دخون الحدودية مع تشاد عندما عمد احد افراد قبيلة الميسرية الى قتل احد افراد قبيلة السلامة ما سبب سقوط عدد من القتلى بحسب البعثة المشتركة بين الامم المتحدة والاتحاد الافريقي لحفظ السلام في دارفور.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard