بالصور - اختتام دورة تدريب مشترك بين اليونيفيل وقوى الامن الداخلي

18 أيلول 2015 | 20:10

المصدر: مرجعيون - "النهار"

اختتمت الكتيبة الاسبانية وفصيلة درك #مرجعيون دورة تدريب مشتركة لعناصر من الفصيلة بهدف تطوير مهاراتها في تقنيات عسكرية وفنون قتالية ورماية وغيرها، باحتفال في مقر الكتيبة في قاعدة ميغيل دي ثربانتس في ابل السقي حضره قائد القطاع الشرقي في #اليونيفيل الجنرال خوسيه كوندي وقائد سرية النبطية المقدّم توفيق نصر الله وقائد الكتيبة الاسبانية المقدّم خوسيه ماريا مارتينيث وآمر فصيلة درك مرجعيون النقيب شربل حبيب وممثلون لقسم الشؤون المدنية في اليونيفيل وضباط من الكتيبة.

ونوّه كوندي بأهمية هذه الدورة التي ترجمت احد بنود القرار 1701 الا وهو دعم السلطات اللبنانية على بسط سيطرتها على كامل الاراضي اللبنانية، وقال: "لمست سعادة عناصر قوى الامن الداخلي اللبناني الذين افادوا من هذه الدورة كما افدنا نحن من خلال التمارين المشتركة التي اجريناها سويا طيلة خمسة ايام، اصبحنا في نهايتها اصدقاء".

وشكر نصر الله باسم قيادة قوى الامن الداخلي الكتيبة الاسبانية على هذه الدورة التي من شأنها تعزيز الامن والاستقرار قي الجنوب وقال: "هذه المبادرة ليست غريبة على اليونيفيل التي عايشت لسنين طويلة هموم الجنوبيين وآلامهم ومصاعبهم وتشاركوا معنا في بذل الدماء من اجل هذه الارض".
ثم تسلّمت العناصر المشاركة في الدورة الشهادات التقديرية وقدمت عرضا بفن الدفاع عن النفس وتوقيف الاشخاص المطلوبين، وقدّم كوندي الى نصر الله هدية تذكارية عبارة عن رمز قيادة القطاع الشرقي.

وكانت الدورة شملت عمليات التفتيش والقبض على الاشخاص وعمليات الفرار وأمان السلاح وصيانته والاجراءات المتّبعة في تمرين الرماية وتقنية الرماية واقامة حواجز تفتيش والتحقيق في الحوادث وعمليات التفتيش البصرية وعمليات التعقّب، اضافة الى التدريب على الاسعافات الأولية والعناية بالضحايا خلال القتال.

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard