الحكومة اليمنية تعود إلى عدن ... التحالف يشن غارات جديدة على صنعاء

16 أيلول 2015 | 12:39

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

من الانترنت

قال متحدث باسم رئيس الوزراء #اليمني خالد بحاح إن رئيس الحكومة وصل إلى #عدن اليوم الأربعاء في تقدم لجهود إعادة الحكومة إلى البلاد بعد عملها لشهور من الخارج. وقال راجح بادي المتحدث باسم الحكومة إن بحاح الذي يتولى أيضا منصب نائب الرئيس كان يرافقه سبعة وزراء عندما وصل إلى عدن التي تمكن مقاتلون محليون بدعم من قوات تقودها السعودية من طرد الحوثيين منها في يوليو تموز.

غارات جديدة

شن طيران التحالف العربي الذي تقوده #السعودية الاربعاء غارات جديدة على اهداف للمتمردين #الحوثيين وحلفائهم في #صنعاء فيما قتل عشرون متمردا في مواجهات بوسط البلاد بحسب شهود عيان ومصادر عسكرية.
واغارت طائرات التحالف صباح الاربعاء على قاعدة الديلمي المتاخمة لمطار صنعاء وعلى مقر قيادة اركان الجيش، وهي قيادة موالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح المتحالف مع الحوثيين.
وخلال الليل، استهدف طيران التحالف مقر قيادة قوات الامن الخاصة الموالية لصالح ومواقع اخرى للمتمردين الحوثيين الشيعة الموالية لايران في جنوب وشمال صنعاء.
وتاتي هذه الغارات المكثفة على صنعاء بعد توقف استمر يومين بحسب سكان ومصادر عسكرية.
كما تاتي هذه الغارات في وقت تتابع فيه القوات اليمنية الموالية لحكومة الرئيس المعترف به دوليا عبدربه منصور هادي، والمدعومة جوا وبرا من قوات التحالف، لليوم الرابع على التوالي حملة عسكرية برية في محافظة مأرب الاستراتيجية بوسط البلاد.
وتؤكد قوات هادي انها تتقدم في مأرب، فيما تهدف هذه الحملة في نهاية الامر الى تحرير صنعاء التي سيطر عليها الحوثيون قبل سنة.
الى ذلك، قتل 20 متمردا واصيب العشرات بجروح في معارك مع قوات هادي في منطقة ميكراس في محافظة البيضاء بوسط البلاد، بحسبما افاد لوكالة فرانس برس العميد الركن صالح محمد الجعيملاني.
وقال الجعيملاني ان "المقاومة الشعبية"، وهي الاسم الذي طلق على المجموعات المسلحة الموالية لهادي والتي تقاتل الحوثيين، "شنت هجوما على معسكر المليشيات ا?نقلابية في جبل مريم" في منطقة ميكراس صباح الاربعاء.
واوضح الجعيملاني ان المقاومة "سيطرت على المعسكر بشكل كامل".

هل هناك أزمة غذاء ومواد استهلاكية في السوق؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard