مقتل 12 سائحاً مكسيكياً ومصرياً "بالخطأ" بعد الاشتباه في أنهم إرهابيون!

14 أيلول 2015 | 09:27

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

أعلنت وزارة الداخلية المصرية قتل 12 شخصاً وإصابة 10، بينهم سياح من المكسيك، بـ"الخطأ"، في الصحراء الغربية، بعدما اشتبهت #الشرطة_المصرية في أنهم ارهابيون.

وأفادت وزارة الداخلية المصرية في بيان فجر اليوم أنه "أثناء قيام قوات مشتركة من الشرطة والقوات المسلحة بملاحقة بعض العناصر الإرهابية بمنطقة الواحات بالصحراء الغربية تم التعامل بطريق الخطأ مع عدد 4 سيارات دفع رباعي تبين أنها خاصة بفوج سياحي مكسيكي الجنسية والذين تواجدوا بذات المنطقة المحظور التواجد فيها".

وأضاف البيان: "أسفرت الواقعة عن وفاة 12 شخص وإصابة 10 أشخاص من المكسيكيين والمصريين تم نقلهم للمستشفيات للعلاج، وتم تشكيل فريق عمل لفحص أسباب وملابسات الحادث ومبررات تواجد الفوج السياحي بالمنطقة المشار إليها والمحظور التواجد فيها".

وأبدت وزارة السياحة المصرية أسفها الشديد ، قائلة إن "المعلومات الأولية من مكاتب وزارة السياحة وهيئتها تشير إلى تواجد المجموعة السياحية المكسيكية في مكان محظور وممنوع دخوله، والسيارات التي استخدمها الفوج السياحي ليست مرخصة، ولم يحصل على التصاريح اللازمة للخروج في رحلة سفاري، كما لم يبلغ بأي اخطارات في شأن الرحلة أو مسارها".

وقالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة السياحة رشا العزايزي إن الوزارة "شكلت غرفة عمليات على أعلى مستوى لمتابعة الحادث المؤسف وآثاره بالتنسيق مع محافظة الوادي الجديد، كما فتحت تحقيقا موسعا لمعرفة أسباب الحادث بالتنسيق مع قوات الأمن وجهات التحقيق الرسمية"، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الرسمية.

من جانبه، قال الرئيس المكسيكي إنريكي بينا نيتوعبر حسابه على موقع "تويتر" إن "المكسيك تدين ما حدث ضد مواطنينا وتطالب الحكومة المصرية بتحقيق شامل"، وأضاف أن سفير المكسيك بالقاهرة جورجي الفاريز يقدم المساعدة للمواطنين المصابين الذين تم نقلهم إلى المستشفى.

 

مزرعة "TerrAyoun" في جبل صنين: مسكن ملوّن في أرض الأحلام

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard