من يلجم "سبع" مطار رفيق الحريري؟

12 أيلول 2015 | 13:58

المصدر: خاص- "النهار"

  • المصدر: خاص- "النهار"

الصورة عن الانترنت

"على عينك يا سلطة" حاول احد مخلصي البضائع في #مطار رفيق الحريري الدولي قبل ظهر اليوم التهرب من دفع الضرائب المطلوبة والتزوير في المستندات التي قدمها الى ادارة #الجمارك، وعندما جرى ضبطه بـ"الجرم المشهود" حاول وشبيحته الاعتداء على رئيس مصلحة الجمارك في المطار سامر ضيا.

وفي التفاصيل التي حصلت عليها" النهار" ان ط. السبع نجل ه. السبع ( يقطن في تركيا) اقدم مع اثنين على التهجم على ضيا، بعد محاولة تهريب كميات من الألبسة، كانت مسجلة على الأوراق انها نعال أحذية، ليتبيّن عند الكشف عليها انها البسة من ماركات معروفة. وفي هذه الاثناء "استنفر" السبع ومجموعته الغاضبة وأخذت بالصراخ والتهديد وكيل الشتائم ضد من اعترضهم. وتم على الفور ابلاغ القوة الامنية في المطار وتوقيف اثنين من المعتدين.

وعند علم رئيس المجلس الاعلى للجمارك العميد المتقاعد نزار خليل بالحادث اعطى اوامره على الفور لتوقيف المعتدين. وقال لـ" النهار" ان " ما حصل لن يمر. وجرى تبليغ النيابة العامة الاستئنافية بتفاصيل كل ما حدث للقيام بالتحقيقات المطلوبة. ولن اسكت عن هذه المخالفة حتى لو ادى الامر الى سحب تراخيص الشركة التي تخلص هذه البضائع. وفتحت مصلحة المراقبة في المجلس الاعلى للجمارك تحقيقاً لمعرفة اذا كان هناك اي تواطؤ بين الشركة المستوردة وموظفي الجمارك. ورئيس المصلحة ضيا يقوم بواجبه على اكمل وجه وينفذ تعليمات المديرية العامة والمجلس الاعلى".

يذكر ان للسبع وشركته و(شركات اخرى) صولات وجولات في المطار، الامر الذي يطرح السؤال الاتي: هل "يلجم" هذه المرة في ظل الحديث المستشري عن الفوضى في المؤسسات التي ينخرها سرطان #الفساد!

ولاحقاً ردّ السبع في مؤتمر صحفي نافياً ان تكون هناك مخالفات في حقه، مستنكراً ما حصل في جمارك المطار، مشيراً الى انه "سوء تفاهم".

بدورها، أصدرت مديرية الجمارك العامة البيان الآتي: "صباح يوم السبت الواقع فيه 12/9/2015، واثر قيام رئيس مصلحة جمارك المطار باجراء كشف على ارسالية من الالبسة، تم تحقيق مخالفة بلغ مقدار الرسوم فيها 2,848,000 ليرة لبنانية، عندها اعترض صاحب المعاملة على المخالفة وقام مع آخرين وهما (ط. س) و(م. س) بالتوجه الى مكتب رئيس مصلحة جمارك المطار محاولين الدخول عنوة.

على الأثر اعطى مدير الجمارك العام توجيهاته الى اجهزة الضابطة الجمركية لضبط الوضع وتوقيف الفاعلين. وبعد الاستماع الى أقوالهما لدى مديرية اقليم جمارك بيروت، تم توقيفهما، عملا باشارة معاون مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية، وسيتم الادعاء على كل من يظهره التحقيق فاعلا او متورطا في هذه القضية.

وعملا بتوجيهات معالي وزير المالية، اصدر مدير الجمارك العام (شفيق مرعي) تعليمات الى موظفي جمارك المطار، تقضي باتخاذ أقصى التدابير المشددة في اجهزة الجمارك".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard