غارات لطيران التحالف على وسط صنعاء

8 أيلول 2015 | 00:00

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

الصورة عن "رويترز"

شن طيران التحالف العربي الذي تقوده #السعودية غارات عنيفة على وسط #صنعاء ضد اهداف للمتمردين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح، بحسبما افاد شهود عيان. 

وفيما تعزّز قوات التحالف انتشارها البري استعدادا لمعركة مرتقبة في صنعاء وشمال اليمن، اكد الشهود ان غارات عنيفة اصابت مبنى مقر الامن المركزي وكلية الشرطة ونادي ضباط الشرطة، وجميعها في وسط صنعاء.

كما استهدفت غارات عنيفة خلال ليل الاثنين منازل قياديي #الحوثيين في العاصمة اليمنية التي سقطت في يد المتمردين في ايلول 2014.

ويأتي ذلك فيما ارسلت دول خليجية، لاسيما السعودية وقطر، الالاف الجنود الاضافيين المزودين بالاسلحة الثقيلة، الى الارض في اليمن لمحاربة المتمردين المدعومين من ايران ودعم قوات الرئيس المعترف به دوليا عبدربه منصور هادي المقيم في الرياض، بحسب ما افادت مصادر متطابقة.

وبحسب وسائل اعلام خليجية، فقد ارسلت التعزيزات بشكل اساسي الى محافظة مأرب شرق صنعاء، حيث تدور اشتباكات عنيفة ومحورية مع الحوثيين.
ويأتي ارسال التعزيزات وتكثيف الضربات على صنعاء في اعقاب مقتل 60 جنديا من دول التحالف، بينهم 45 جندياً من الامارات لوحدها، يوم الجمعة في هجوم بصاروخ نسب الى المتمردين.

وبعد ان نجحت القوات الموالية لهادي بدعم جوي وبري من التحالف، من استعادة السيطرة على عدن، كبرى مدن الجنوب، وعلى غالبية جنوب البلاد، تتجه الانظار لمعركة مرتقبة لتحرير صنعاء في الشمال، وتتركز المواجهات حاليا في منطقة مأرب، وهي البوابة الغربية لصنعاء، وفي تعز، البوابة الجنوبية الغربية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard