حماده: لن يأتي الحوار بشيء سريع أو مثمر

8 أيلول 2015 | 10:09

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

رأى عضو "اللقاء الديمقراطي" النائب مروان حماده ان "الجميع يدخل الى الحوار وكل واحد يريد منه شيئا والمطلوب واحد هو #انتخاب_رئيس_للجمهورية حتى ندخل الى حكومة جديدة، وفي الحراك ايضا كل حملة لديها مطالبها المختلفة".

واستبعد، في حديث إلى إذاعة "صوت لبنان 100,3 - 100,5"، ان "يأتي الحوار بشيء سريع او مثمر"، وقال: "اشتم ان هناك شبه صفقة تحاك بين الترقيات العسكرية وحلول النفايات وآسف ان نكون قد وصلنا الى هنا، وأربأ ان يكون اجتماع مجلس الوزراء من اجل الموافقة على خطة الوزير شهيب مرتبطة بان يصبح هذا العميد او ذاك لواء، وبالتالي على رئيس مجلس النواب نبيه برّي منذ الغد ان يصوب الحوار في اتجاه الرئاسة لا ان نقفز من موضوع الى اخر وتضيع طاولة الحوار كما ضاعت سابقاتها".

وأكد أن "اللقاء الديموقراطي ربما لن ينسحب من الحوار لانه يحاول الى اخر لحظة مع بري ان يجمع الاضداد ويقفز فوق العقابات لكن عناصر كثيرة ستسبقه الى الإنسحاب".

وعن امكان اعادة فتح مطمر الناعمة قال حمادة: "النائب وليد جنبلاط واهل الناعمة، ينتظرون ان يعطي حزب الله جوابا حول المطامر وان تفتح ثلاثة او اربعة مطامر في انحاء البلاد حتى تذهب النفايات الى مناطق نائية في البقاع والشمال وبعض مناطق جبل لبنان"، مؤكدا "اننا حتى الان لم نسمع جوابا ايجابيا حول المكبات المناطقية والجواب السلبي يأتي بالدرجة الاولى من "التيار الوطني الحر" الذي يرفض اعادة فتح مكب برج حمود"، مبديا اسفه "لان يكون موضع فتح هذا المكب قد ربط بمصير ترقية بعض الضباط".

وشدد على أن "مكب الناعمة لن يكون مرة أخرى المكب الاوحد في لبنان ولن يبحث مرة اخرى في اعادة فتحه ما لم يرتبط ذلك بفتح مكبات في المناطق".

هذه الحركات... من أكثر طلبات النساء

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard