ماذا لو تحدّثنا كما نتحدّث في "فايسبوك"؟! (بالفيديو)

31 آب 2015 | 11:12

لماذا يكتب الناس رسائل سلبية عدوانية غامضة، تعليقات عاطفية حماسية جداً، مواعظ مدّعية والعديد من "الهاشتاغ" في #مواقع_التواصل_الاجتماعي، لكن لا يتحدّثون بهذا الشكل أبداً في حياتهم الطبيعية؟

أراد الممثل الكوميدي جايسون هورتون أن يثير انتباه العالم لهذا "اللُّغز" في القرن الحادي والعشرين، عبر شريط فيديو نشره في "يوتيوب"، يقرأ فيه أشخاصٌ ما كُتِبَ في موقع "#فايسبوك" كـStatuses في الصفحات الخاصة.

إليكم رابط الفيديو:

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard