صورة نصرالله في التحرك... "بدنا نعيش"

29 آب 2015 | 14:41

المصدر: "النهار"

بعيداً من نظرية المؤامرة التي تربط بين احتجاجات بيروت وبغداد، وتنسب الى #سفارات معينة دوراً في الأمر، انطلق التحرك الشبابي بمبادرة عدد من الشباب الى التظاهر والاحتجاج أكثر من مرة منذ بدء أزمة #النفايات بأعداد لم تتخط الخمسين شخصاً قبل ان يبدأ المشهد بالتغيّر مع تظاهرة ساحة الشهداء في الثامن من آب التي نجحت لأول مرة بحشد ملأ الباحة التي تحيط بتمثال الشهداء. غالبية الوجوه التي كان يمكن رصدها في تلك التظاهرة التي ضمت نحو ٣ آلاف شخص كانت لناشطين في المجتمع المدني ولعائلات اتت مصطحبة اولادها ولشباب #ليبرالي كان يمكن من الحديث اليهم التيّقن انهم لم ينزلوا الى الشارع سابقاً في #تظاهرات مطلبية.

"الشعب يريد"
ورغم ان المنظمين حصروا الخطابات يومها بأزمة النفايات واستقالة المسؤولين المباشرين عنها ولم يتطرقوا الى شعارات كبيرة من مثيل اسقاط #النظام او الحكومة، كانت هتافات "الشعب يريد" تسمع بقوة في أوساط الجمهور الذي أراد المزيد من الفعل الاحتجاجي. استمرت ازمة النفايات بالتفاقم تزامناً مع ارتفاع حاد في درجات الحرارة وتأزم حال التغذية الكهربائية وفشل متكرر بايجاد الحلول، وتبني وسائل اعلامية لاسيما "المؤسسة اللبنانية للارسال" و"الجديد" الصرخة الاحتجاجية التي كانت وسائل التواصل الاجتماعي مسرح انضمام المزيد من الأعداد لها، حتى جمعت صفحة مجموعة "طلعت ريحتكم" أكثر من مئة ألف متابع.

 

المفاجأة

تظاهرة السبت ٢٢ آب كانت الحدث الذي جمع في الشارع آلاف اللبنانيين من طبقات اجتماعية وانتماءات سياسية مختلفة. بدت الصدمة واضحة على السلطة التي لم تتوقع مشاركة اعداد كبيرة في التظاهرة، ولم تكن المفاجأة أقل وطأة على المنظمين الذين لم يتوقعوا ان تحرك صرختهم ماء راكداً من سنوات.
عبّرت السلطة عن صدمتها بقمع شديد للمتظاهرين عبر اطلاق خراطيم المياه والقنابل المسيلة للدموع والرصاص المطاطي، والرصاص الحي في الهواء.
احتلت الفوضى الشاشات وركزت العدسات على ساحة رياض الصلح وفتحت الهواء لصرخات الموجوعين من الظلم الاجتماعي المتراكم.
انضمام آلاف اللبنانيين بتنوعهم الى التحرك #المعارض لكل الطبقة السياسية سرعان ما طرح اسئلة القيادة والمشروع، حتى اذا أطلّ يوم الاحد تحولت الاسوار الشائكة قرب رياض الصلح محجة للمقهورين الذين لم يثنهم عنف يوم السبت عن الحضور طيلة الأحد، بحيث تزايدت أعدادهم لتبلغ الآلاف مجدداً واخذوا يسيرون ويهتفون من رياض الصلح الى شارع المصارف ويعبرون من قرب حديقة سمير قصير فيلتفون من شارع #العازارية ليبلغوا مجدداً ساحة رياض الصلح التي تحولت ساحة كرنفال سياسي شبابي مفعم بالحياة والامل يبحث عن مشروع واضح وقيادة صلبة.
هناك كان في الامكان رصد الوجود #اليساري المعهود في تحركات مماثلة، الى ثقل هذه المرة في وجود الطبقة الوسطى ومعدومي الحال الاجتماعية والفنانين والنقابيين وطلاب الجامعات بمختلفها والشابات والشبان الذين زاروا الغرب واتيح لهم التعرف على معنى بيئة سليمة وشبكة "مترو" تربط بين المناطق، كل يعبّر عن ضيقه على طريقته بالالوان والشعارات وطريقة الملبس والموسيقى...

 

احد عنيف
ولم يأفل يوم الاحد من دون اشتباكات بين قوى الامن والمتظاهرين، وبرز وجود قوي لشبان احياء الضواحي الذين عبّروا عن غضبهم برشق الحجارة واطلاق المفرقعات وتحطيم بعض الممتلكات والرغبة في تحدي الامن، ورسمت علامات استفهام حولهم وان كان هناك من ارسل بعضهم لتخريب التحرك واثارة الشغب. وانقسمت الاراء بين اعتبارهم ضحايا ظلم اجتماعي يعبرون بالطريقة التي يعرفونها وبين كونهم #مندسين يبعثون برسائل خطرة تستهدف رمزية وسط بيروت وشركة #سوليدير التجارية.
عنف مساء الاحد خلف عددا من الموقوفين الذين اخلي سبيل معظمهم بعد ان تعرض البعض للضرب واجبر على كتابة تعهد بعدم المشاركة بالشغب مجددا، وتحولت ساحات الوسط الى ساحة معارك، زجاج محطم وشعارات ثورية على الجدران وواجهات المحال، وعشرات الاصابات من قوى الامن والمتظاهرين بينهم الشاب محمد قصير الذي لا يزال يرقد في المستشفى.

 

الثلثاء الرهيب
مشهد #عنف الاحد تكرر مساء الثلثاء، فبعد ان فضت حملة "بدنا نحاسب" اعتصامها في رياض الصلح، بقي عدد من المتظاهرين في الميدان وقام بعض المتظاهرين بأعمال تخريب للممتلكات وحاولوا مرارا تجاوز الشريط الشائك فوقع الاحتكاك مع القوى الامنية التي قررت حسم الموقف، فاستقدمت اعدادا جديدة من قوة مكافحة الشغب وانتشرت في محيط مسجد الامين وحضرت قوة من ملالات #الجيش، وجرت مطاردة المتظاهرين واوقف العشرات. كان مساء الثلثاء مرعباً بكل ما للكلمة من معنى، كانت قوى الامن تبحث في السيارات عن من تصفهم بالمشاغبين وتعتقلهم، وكان متظاهرون سلميون ايضا من ضحايا الاعتقال والضرب وقد افرج عن معظمهم في اليوم التالي، فيما وقعت اصابات جديدة في صفوف المتطاهرين والقوى الامنية.
واخذت هذه القوى تبحث منذ بداية الاسبوع عن وسيلة لحماية  مجلس النواب والسرايا الحكومية، فاحضر #الجدار الاسمنتي الذي انتشرت عليه رسومات وشعارات المتظاهرين وسرعان ما ازيل بقرار من رئيس الحكومة بعد موجة الاستياء الشعبية. وبرزت في السياق الامني عدم رغبة من قيادة الجيش في الاحتكاك المباشر مع المتظاهرين وابقاء المهمة في عهدة قوى الامن.

مطالب متروية

عنف السبت والاحد سرعان ما ولدا مطالب ارتجالية من قبل المنظمين حيث رفع شعار اسقاط النظام والحكومة واجراء انتخابات، وكان قرار "طلعت ريحتكم" بتأجيل موعد التظاهرة ليوم السبت ٢٩ آب محط اعتراض من كثيرين وسرعان ما ترجم الأمر بولادة مجموعات احتلت الساحة الافتراضية وانشأت الصفحات على "فايسبوك" واطلقت لوائح بالمطالب رافضة ترك الشارع وداعية الى تواجد يومي في رياض الصلح والقيام بالنشاطات المتصلة بالتحرك، ولاقت المجموعة المركزية هذه الحركة بكثير من التقبل فوجهت التحية الى هذه المجموعات وأيدت التواجد في رياض الصلح معتبرة ان هذه التحركات تصب جميعها في صالح التحرك الأم.

 

 

 

 

كان يوما السبت والاحد بعنفهما ومفاجآتهما محطة فاصلة للمجموعة وحتّما نوعاً آخر من التنظيم والمشاركة في القيادة، هكذا باتت شخصيات كالوزير السابق شربل #نحاس ورئيس التيار النقابي المستقل حنا #غريب جزءاً اساسياً من مشهد طلعت ريحتكم التي بدا واضحاً انها تسارع الى الاستنتاج والاعتبار، ففي حين كان مطلب اسقاط النظام مقتلاً بالنسبة للعقلانية السياسية، رأينا المجموعة تؤكد على التبرؤ منه، وفي حين كانت المطالبة باسقاط الحكومة من دون افق ودعوة لتشريع الفوضى والفراغ، رأينا مطالبها السياسية الكبرى تتحدث عن اجراء انتخابات نيابية، رغم عدم تبيان الآلية او خارطة الطريق للامر في وجود مجلس نواب عاطل عن التشريع ، فكيف السبيل لاقرار قانون انتخابي جديد، وحتمت العقلانية التركيز على قضية ازمة النفايات كجامع اساسي، فشددت على الغاء المناقصات وعدم العودة اليها والبلورة العملية لاعطاء #البلديات صلاحية ادارة الازمة وتمكينها، ومعاقبة المسؤولين عن ازمة النفايات والعنف ضد المتظاهرين.
الى ذلك، اجابت المجموعة عن سؤال اساسي يتعلق بمناهضة كل الطبقة السياسية وعدم استثناء احد من الزعماء من تهم الفساد.
في المقابل، كانت شعارات ومطالب المجموعات الاخرى تتقاطع او تقفز فوق البرنامج المذكور، ما حتّم من جديد حواراً بين المجموعات للخروج بخطاب شبه موحد.

 

الأحزاب

ما حصل تحرك لاطائفي وعابر للمناطق في لبنان الا وكانت اليد على القلوب من محاولة خطفه من الطائفية السياسية المستشرسة.
منذ ان فاجأ الشارع الجميع، سارعت #السفارات الى استبيان هوية الموجودين فيه، وسارعت مختلف الاحزاب الى تأييد شعاراته بعمومية، وامام كل تأييد كان التحرك يذكر بأن الاحتجاج موجه ضد كل من يشارك في السلطة، ضد #الاقطاع والوراثة السياسية وسياسة الصفقات وغيرها...
حاول التيار الوطني الحر ان يكون جزءا من التحرك لكن امام الرفض الذي قوبل به، اضطر الى التراجع والاعلان عن نيته التظاهر وحيداً.
ان النزول اليومي الى ساحة رياض الصلح خلال ايام الاسبوع كان يدفع للاستنتاج ان #اليسار بتشعباته جزء اساسي من التحرك، وإن اعلن الحزب الشيوعي مشاركة افراده في التحرك وليس بقرار تنظيمي. وكان دخول كيانات كحركة الشعب مثاراً للجدل والنقاش داخل التحرك، وكذلك شخصيات كزاهر الخطيب. لم تحاك هذه الوجوه حداثة المشروع الذي يبحث عنه كثيرون، وادى الحضور القوي لأفراد من الحزب القومي رافعين شعار العدالة الاجتماعية، بالاضافة الى "جمهور المقاومة" صاحب المطالب الاجتماعية الى اثارة اسئلة حول المسار السياسي الذي يتجه اليه التحرك، بحيث سارع كتاب وصحافيون في مزاج ١٤ اذار الى اعتبار التحرك مطية للوصول الى مؤتمر تأسيسي وان نتائجه ستصب حتماً في صالح ٨ اذار. ورفع هؤلاء تحدي مواجهة التحرك سلاح حزب الله وضم صورة السيد حسن نصر الله الى صور الفاسدين.
في الواقع، يكاد يكون هذا المطلب مقتلاً للتحرك، وما حصل مع "المؤسسة اللبنانية للارسال" حين وسمت نصرالله بالفاسد عبر صورة اعتبرت جزءا من ديكور حلقة مباشرة بثتها من ساحة الشهداء عشية تظاهرة السبت، خير دليل على الاشكالات التي قد يسببها اقحام حزب الله وسلاحه في التحرك.

 

١٤ اذار

انقسم ما يعرف بالمجتمع المدني في ١٤ اذار والمستقلون حيال المشاركة في التحرك، ففي حين شارك عدد كبير من وجوهه في مؤتمر جمعيات المجتمع المدني في فندق مونرو دعماً للتحرك، أخبرنا القيادي في "حركة اليسار الديموقراطي" وليد فخر الدين انهم يشاركون في التحرك كافراد وليس بشكل منظم، معتبرا ان كثيرين ممن شاركوا في ١٤ اذار ٢٠٠٥ هم جزء اساسي من التحرك الحالي، ورأى ان التحرك هو اعلان فشل اخر لـ ١٤ اذار وادانة اخرى من جماهيرها لقيادتها الملفات المطلبية، مؤكدا ان الافتراق الاساسي مع التحرك يكمن في الاجندة ومسارها، فغالبية قوى ١٤ اذار تعتقد بوجوب البدء من انتخاب رئيس جمهورية. ومن الامزجة المعارضة للتحرك، بررزت مجموعة نشط فيها الصحافي نوفل ضو اعتبرت ان عدم ربط المأساة الاجتماعية بسلاح #حزب_ الله تضييع للبوصلة.
ولم يسلم التحرك من سهام جمهور "حزب الله"، فكان يكفي ان تضع مجموعة #عالشارع صورة السيد نصرالله مزيلة بعبارة لا تبرأه من الفساد حتى تشن حملات التخوين عبر مواقع التواصل معتبرة #نصرالله خطا احمر، وليشدد مناصرو ١٤ على مطلبهم ضم الصورة كاثبات لموضوعية التحرك.

في المقابل، برزت دعوات لفريقي ٨ و١٤ اذار بالابتعاد عن التحرك على اعتبار ان شعار "بدنا نعيش" الذي تباريا عليه منذ العام ٢٠٠٥ بات ملك ساحة اخرى متمردة عليهما.

وكان كل حريص على التحرك يدرك ان المواضيع السياسية الخلافية هي بمثابة تخريب، وعدم طرحها في التحرك هو الحل لانجاح التحرك الآني والباسه العباءة الاجتماعية التي توحد ولا تفرق. وبالتأكيد يرى البعض ان السير في تحرك لا يجيب عن اسئلة اساسية مراهقة سياسية. 

 

 

هكذا كان المشهد ظهيرة الاحد، المعتصمون المتنوعون لم يكلوا من الهتاف والسير تحت شمس حارقة، هذه الفئة السلمية لا تستحق الاحباط مجدداً بل يجب ان توجد قيادة عاقلة وواقعية تمثلها وتحتضنها ولا تشتتها كمشروع كتلة ضغط فاعلة

Posted by Diana Skaini on Monday, August 24, 2015

 

 

 
 

 

في الشارع اليوم

اليوم يقصد التحرك رجل اعمال صاحب باتيسيري معروف آتياً من #النبطية وعائلته، النبطية التي تخنقها النفايات ونظفت خصوصاً لاحياء ذكرى غياب السيد موسى الصدر، وتقصده ايضاً سوسن ابنة #صيدا المؤيدة بقوة لشعارات ١٤ اذار والتي لا تجد نفسها في موقع الكاره للرئيس فؤاد السنيورة، وتقصده ربى الاستاذة الجامعية من #جبيل والتي دافعت مرات عن "التيار الوطني الحر" قبل ان تعارضه، ويقصده حسين الذين يعمل حداداً في الخندق الغميق ولا يجد حرجاً في اعلان حبه للسيد نصرالله والاحتجاج في الشارع على الظلم الاجتماعي.

في الشارع سيكون غيرهم ايضا من الحالمين بدولة ومن الذين لا يجدون متسعاً من الوقت لقراءة التاريخ ومن الذين نسوا او تناسوا فشل التجارب، فلم يروا انفسهم في شارع يقوده شبان منعدمو التجربة كما يرى البعض، فقرروا استغلال اللحظة لاطلاق صرخة قد تبقى مجرد صرخة في مواجهة نظام طائفي عنيد واقع على خط #زلازل اقليمي. قد لا تكون الصرخة المعبرة بالأمر العاطل تماماً، وقد تكسر جموداً وتؤسس لأمر ما الأكيد ان الجميع يجهله. المكسب المحصل حتى الآن هو الزعزعة المعنوية لهيبة زعماء واحراجهم من قبل #شارع زعميه مجهول.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard