محمد المشنوق لـ"النهار": لم يبقَ في الشارع سوى المدسوسين وهدفهم افتعال الشغب

22 آب 2015 | 22:15

المصدر: "النهار"

(ابرهيم الطويل).

منذ السادسة وساحة #رياض_الصلح تلتهب بمعارك محتدمة بين المواطنين وعناصر قوى الأمن ومكافحة الشغب، استعمل خلالها الغاز المسيّل للدموع والعصي وخراطيم المياه والرصاص الحي الذي أصاب عدداً من المواطنين. وقد سجّلت حالات إغماء وجرحى بين صفوف المواطنين والقوى الأمنية. لا يبدو حتى الساعة أن المتظاهرين سيتراجعون فالمشكلة لا تزال محتدمة ويبدو أن الشارع سيزيد غلياناً خصوصاً مع الدعم الذي قدّمه النائب وليد جنبلاط للمتظاهرين ومطالبته وزير الداخلية نهاد المشنوق بالإستقالة، ودعوة قطاع الشباب في التيار الوطني الحرّ للإنضمام إلى المتظاهرين في الشارع.

ووسط الأوضاع المتأججة، ناشد وزير البيئة #محمّد_المشنوق المتظاهرين عبر "النهار"، "الإنسحاب من الشارع، أدعوهم إلى التروي والهدوء إذ لا يمكن علاج الكوارث الوطنية كالتي نواجهها حالياً بهذه الطريقة. نحن في حاجة إلى التكاتف لا القيام بـ"النكايات" وممارسة جلد النفس". وأضاف: "من حقهم التظاهر والتعبير عن رأيهم بديموقراطية لكن الشغب لن يؤدي إلى أي نتيجة".

ولفت إلى أن "ما يحصل في الشارع هو استغلال للوقت لتسجيل موقف، كل من أرادوا التعبير عن رأيهم انسحبوا من الشارع ولم يبق إلا المدسوسين وهدفهم إثارة أعمال الشعب. ليس في الشارع حالياً أكثر من 40 أو 50 شخصاً وقال لي بعضهم أن من يثيرون الشغب هم طارق الملاح وجماعته وإسلاميين وعناصر من سرايا المقاومة وغيرهم".

pascale.azar@annahar.com.lb
Twitter: @azarpascale

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard