أبطال معركة عبرا... ارتاحوا الآن

15 آب 2015 | 13:56

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

لا شيء امتلك قدرة التنكيد على بطولات الجيش التي خاضها ضد التطرف من صيدا الى طرابلس وعكار أكثر من انتهاء المعارك بانتصار منقوص يتمثل بهروب رموز الارهاب من قبضة العدالة، الأمر الذي حيكت عبره سيناريوات تسوية كانت تسيء للبطولات المسجلة.

يثبت سقوط احمد الاسير اليوم في قبضة العدالة انتفاء سيناريو التسوية او ربما سقوطه في مرحلة ما.

الاسير الذي كان يسرح ويمرح بيننا مبدلاً شكله سقط في فخ أفعاله والآن فقط يمكن رفع نخب معركة عبرا بسقوط رأس الحربة في ادارة المعركة ضد عناصر وضباط من خيرة جيشنا.

الرقيب أول طوني يوسف الحزوري، الرقيب عمر هيسم اليوسف، العريف عبد الكريم قبلان الطعيمي، الجندي جوني انطوان نقولا، الجندي وسيم صالح حمدان، المجند الممددة خدماته بلال عبدالله ادريس، الرقيب ابرهيم مضر البراج، الرقيب علي عدنان حمزة، الجندي محمد حبيب الحسيني والجندي احمد علي غريب، الملازم أول سامر جريس طانيوس والملازم جورج اليان بو صعب والرقيب علي عدنان المصري، والجندي أول رامي علي الخباز، والجنديين بلال علي صالح وايلي نقولا رحمة وغيرهم من ابطال معركة عبرا، اهنأوا الآن في مثواكم الاخير ولترتح صدور امهاتكم... فحقكم لن يضيع ودماؤكم لم تذهب هدراً.

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard