روحاني: الإتفاق يدشّن مرحلة جديدة من التعاون مع العالم

14 تموز 2015 | 15:42

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

الصورة عن "رويترز"

رحّب الرئيس الإيراني حسن روحاني في الاتفاق النووي المبرم في فيينا مع الدول الكبرى، مؤكداً ان ايران لن تسعى "بتاتاً" لحيازة السلاح النووي، في كلمة نقلها التلفزيون الحكومة مباشرة.

وأدلى روحاني بكلمته بعد دقائق من إلقاء الرئيس الأميركي باراك اوباما كلمته التي رحب فيها بالاتفاق ونقلها التلفزيون الإيراني الحكومي مباشرة.

وهي المرة الثانية خلال 36 سنة التي ينقل فيها التلفزيون الايراني خطاباً لرئيس أميركي مباشرة، علماً أن العلاقات الديبلوماسية مقطوعة بين البلدين منذ 1980.

وقال روحاني ان ايران "لن تسعى بتاتاً لحيازة السلاح النووي". ونفت طهران مراراً سعيها لحيازة القنبلة الذرية أمام اتهام الغرب لها ذلك.
وأضاف: "لقد تحققت كل أهدافنا"، لا سيما وان الإتفاق يتيح رفع العقوبات الدولية التي تخنق الاقتصاد الايراني منذ سنوات.

واعتبر روحاني الاتفاق ""نقطة انطلاق" لبناء الثقة بين بلاده والغرب. وقال: "إذا تم تطبيق هذا الاتفاق بالشكل السليم... يمكننا ان نزيل انعدام الثقة بشكل تدريجي... هذا اتفاق مشترك، اتفاق متبادل".

وقد تم التوصّل في فيينا الى اتفاق بين ايران والدول الكبرى بعد 12  سنة من الخلافات.

والهدف من الاتفاق ضمان عدم امتلاك ايران برنامجاً يتيح لها تطوير السلاح النووي مقابل رفع العقوبات الدولية عنها.

ويفتح الاتفاق الطريق أمام تطبيع العلاقات الإقتصادية والديبلوماسية مع ايران في الوقت الذي يشهد فيه الشرق الأوسط عدّة نزاعات.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard