أثينا: خطة مجموعة الأورو "سيئة جداً"

13 تموز 2015 | 10:26

المصدر: "أ.ف.ب"

  • المصدر: "أ.ف.ب"

أعلن مصدرٌ حكومي يوناني مساء أمس في بروكسل، أنَّ الخطة التي وضعها وزراء مال منطقة الأورو حول مطالب جديدة لمواصلة الحوار مع أثينا على خطة إنقاذ هي "سيئة جداً"، لكنَّ أثينا تجهد لإيجاد حلول لتخطي الأزمة.
وقال هذا المصدر بالنسبة إلى الوثيقة الأوروبية التي تتحدّث عن خيار "خروج موقت" لليونان من الأورو وتقديم تنازلات في مقابل الحصول على مساعدة محتملة، إنَّ "الخطة بمجملها سيئة جداً. نحاول أن نجد حلولاً".
وأوضح أنَّه في حال التوصل إلى تسوية، فإنَّ اليونان تريد الموافقة على استئناف المفاوضات حول خطة انقاذها على الفور نظراً إلى "خطورة وضع مصارفها التي تنقصها السيولة".
وشدَّد المصدر "لا نريد مهلة" لاستئناف المفاوضات حتى الأربعاء كما اقترح وزراء مال مجموعة الأورو "لأنَّه حتى ذلك الوقت لن يكون هناك ما يكفي من السيولة من البنك المركزي الأوروبي (التي ضخها في المصارف اليونانية) وإنَّ الوضع خطير (...) الخميس سيكون متأخراً جداً".
وأشار إلى أنَّ رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي "هو نفسه قال ذلك".
وتابع المصدر أنَّ "خلافا حادّاً" وقع بين رئيس الحكومة اليونانية ألكسيس تسيبراس والمستشارة الألمانية أنيغلا ميركل خلال اجتماع رباعي مع الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ورئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك.
من ناحيته، دعا وزير الدفاع اليوناني بانوس كامينوس (يميني)، وهو حليف تسيبراس في الائتلاف الحكومي، في تغريدة على "تويتر" رئيس الحكومة اليونانية إلى رفض المقترحات الأوروبية "لأنَّهم يريدون سحقنا، كفى".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard