درباس: مسألة حقوق المسحييين ليست عبارة عن تنازل من المسلمين لهم

12 تموز 2015 | 10:49

رأى وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس في حديث اذاعي ان "مسألة حقوق المسحييين ليست حقوق لطائفة، وليست عبارة عن تنازل من المسلمين للمسيحيين او تسامحا منهم"، موضحاً ان "رئيس الحكومة الراحل رفيق الحريري عندما قال: "وقفنا العد"، كان يعلم ما هي الوصفة السحرية التي دخلت في المعادلة التاريخية منذ عهد البطريارك الياس الحويك، اذ ان الدور المسيحي القيادي كان مبرر وجود الدولة وليس شرطها الوحيد"، لافتاً الى ان "الحويك اراد ان تكون هناك دولة متنوعة تكون القيادة فيها بيد الموارنة، ومن هذه الزاوية عندما قال الحريري "اوقفنا العد"، كان قصده ان الوجود المسيحي لا يستغنى عنه لانه ملح هذه التشكيلة واساسها".

واضاف: "كنا نعلم تماما ان الوجود المسيحي هو سر بقاء الوجود اسلامي، والرئيس المسيحي هي المطلب الاسلامي"، معتبراً اننا "عندما ننظر الى هذه المسألة بهذه العين لسقطت نظرة المظلومية الى هذا الامر، وهذه المسألة أبعد من التبعيض".

كوسا، لبن وطحينة ... طبق يحضر بِدقيقة!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard