ماذا عن التعبير عن النجاح في العمل؟

12 تموز 2015 | 09:19

(الصورة عن الانترنت).

يحقّ لك الاحتفال بنجاحك في العمل لكن ثمة بعض الملحوظات التي لا بدّ منها. فبالنسبة للصحافي وصاحب الخبرة في الإدارة المهنية، لوكاس جاكوبوفيتش، يجب على الموظّف إبقاء رجليه على الأرض، رغم تراكم نجاحاته. ويلفت في مقال له عبر موقع "لو جورنال دو نيت"، إلى أن للمفاخرة الشخصية بالنجاح له انعكاسات سلبيّة على الشخص نفسه. إذ لا بدّ من التنبه دوماً إلى أهمية العمل الفريقي ودور الزملاء في إتمام أي نجاح.

وبحسب رأي لوكاس فإنه من حقّ الموظف الافتخار بنجاحه إنما من غير المفاخرة به بطريقة تجعل الزملاء يتأفّفون منه. فالشخص الذي ينبهر بنجاحه وينشر تفاصيل وصوله إلى هذا النجاح هو موظف مغرور وأناني ولا يقدّر العمل الفريقي... هكذا ينظر إليه رفاقه.

ويركّز جاكوبوفيتش على أهميّة التحلي دوماً بالحياء، فلا يفرض الموظّف نفسه على أنه إنسان ناجح، إذ يسهل على الآخرين إدراك هذا النجاح لوحدهم. ومن الناحية الثانية تجدر الإشارة إلى أن المباركة للآخرين بنجاحهم هي من صفات الموظف الكفؤ والواثق من نفسه. فلا تظنّن أن التغاضي عن نجاح الآخرين وعدم التطرق إليه هو دليل قوّة إنما دليل ضعف وخوف من نجاحهم وتفوّقهم عليك.

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard