"صوت لبنان" لمن في العاب القوى الدولية؟ رولان سعادة: القلب مع بوبكا والعقل مع كو

9 تموز 2015 | 17:41

المصدر: خاص – "النهار"

  • المصدر: خاص – "النهار"

تشهد بطولة العالم لالعاب القوى التي تستضيفها العاصمة الصينية بيجينغ في آب المقبل، سخونة ادارية، بانعقاد لجمعية العمومية التي تضم 243 اتحاداً وطنياً، لانتخاب رئيس جديد للاتحاد الدولي لالعاب القوى خلفاً للسنغالي لامين دياك، من بين مرشحين اثنين: بطل المسافات المتوسطة (سباقا 800 متر و1500 متر) البريطاني سيباستيان كو، وبطل القفز بالزانة التاريخي الاوكراني سيرغي بوبكا، فضلاّ عن انتخاب نواب للرئيس، واعضاء في المكتب التنفيذي.

لبنان حاضر وبنشاط في الانتخابات، انطلاقاً من اسباب عدة، في طليعتها شغف رئيس الاتحاد اللبناني رولان سعادة بألعاب القوى وممارسته الركض في المسافات المتوسطة والطويلة، وتواصله الدائم مع المجموعة العربية والاسيوية، والاخرى الدولية بلقاءات في البطولات، فضلاً عن البريد الالكتروني اليومي.
سعادة تحدث لـ"النهار" عن معسكرين عربيين احدهما قطري يقوده رئيس الاتحاد الأسيوي اللواء دحلان الحمد، ويدعم كو. والآخر يرعاه رئيس الاتحاد الاماراتي احمد الكمالي عضو الاتحاد الدولي، ويدعم بوبكا. وعاد سعادة الى الوراء مستعرضاَ ذيول انتخابات الاتحاد الآسيوي لالعاب القوى في الاول من حزيران الماضي في جنوب الصين، وعدم "سير" المجموعة العربية برغبة الحمد بانتخاب نائبين للرئيس من شرق آسيا. وقد اوصلت المجموعة العربية نائبين للرئيس اردني وعراقي للمرة الاولى في وجود رئيس عربي للاتحاد الآسيوي. وكشف سعادة انه عمل في مجموعة الكمالي لايصال الصوت العربي. وتحدث عن علاقات طيبة وتواصل مع كل من كو وبوكا. وقال:"العقل مع كو والقلب مع بوبكا". ورأى ان مصير الانتخابات سيحسمه موقف الرئيس الحالي لامين دياك، وخصوصاً ان بوبكا ترشح لمنصبي الرئيس ونائب الرئيس، وفقاً لنظام الاتحاد الدولي الذي يجيز للمرشح التقدم الى ثلاثة مناصب (رئيس ونائب رئيس وعضو)، في حين ان كو اكتفى بالترشح لمنصب الرئيس. ولم يستبعد سعادة انجاز دياك تسوية بدعم كو للرئاسة وبوبكا نائباً له. الا انه شدد على حسم الامور مع اقتراب العد التنازلي للجمعية العمومية. ووعد بانجاز مصلحة لبنان الرياضية بعيداً من العلاقات الشخصية. وختم قائلاً:
"ملتزمون بالديموقراطية بالتصويت بالاقتراع السري، لكن احد المرشحين سيعرف اننا صوتنا له".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard