تسيبراس للبرلمان الاوروبي: قادرون على تلبية المطالب "خلال يومين او ثلاثة"

8 تموز 2015 | 12:51

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

أعرب رئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس عن "امله" في ان تتمكن بلاده من تلبية مطالب الدائنين في حلول انتهاء المهلة المحددة لها حتى الاحد من اجل التوصل الى اتفاق على مساعدة مالية جديدة لاثينا تجنبها مخاطر الخروج من منطقة الأورو. واعتبر أن "النقاش لا يتعلّق باليونان فقط وإنما بمستقبل أوروبا".

وقال تسيبراس في كلمة أمام البرلمان الأوروبي في ستراستبورغ "دعونا لا نسمح لأوروبا بأن تنقسم"، مضيفاً: "امل ان ننجح في الايام المقبلة في تلبية ما يتطلبه الوضع لما هو في مصلحة اليونان ومنطقة الأورو".

وشدد على ان الرهان "ليس مصلحة اوروبا الاقتصادية فحسب بل كذلك الجيوسياسية".

كما قال "ان ما نطلق عليه تسمية الازمة اليونانية هو عجز جماعي من منطقة اليورو على ايجاد حل لازمة ديون، انها مشكلة اوروبية ... تتطلب حلا اوروبيا" لتجنيب الاتحاد الاوروبي "انقساما تاريخيا".

لكنه انتقد الحلول التي تتسبب ب"انكماش" اقتصادي قائلا "ان بلادي كانت منذ خمس سنوات مختبرا للتقشف، لكن التجربة لم تنجح" بالرغم من "جهود التصحيح الهائلة" التي واقفت البلاد على الخضوع لها.

وقال "ان برنامجنا يقوم على الاصلاحات الحقيقية" لمكافحة المحاباة والفساد والتهرب الضريبي والفوارق الاجتماعية مشيرا الى انه يعول على موافقة شركائه الاوروبيين بشان هذه "الاولويات".

وقال "لدينا تفويض قوي من الشعب اليوناني واننا مصممون على القطيعة، ليس مع اوروبا، بل مع المصالح المترسخة والذهنيات التي اغرقت اليونان وتغرق معها الان منطقة الأورو".

وكان رئيس مجلس اوروبا دونالد توسك ذكر مفتتحا الجلسة في البرلمان الاوروبي بان منطقة اليورو حددت الثلاثاء لاثينا مهلة "حتى نهاية الاسبوع" من اجل عرض برنامج مدخرات واصلاحات جدير بالمصداقية والا فان اليونان ستواجه "سيناريو الاسوأ" مع احتمال خروجها من منطقة الأورو.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard