الجيش الأميركي يعلن قتل قيادي بتنظيم "داعش" في ضربة جوية

2 تموز 2015 | 23:56

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

قال الجيش الأميركي إن ضربة جوية للتحالف في سوريا قتلت زعيما كبيرا في تنظيم الدولة الإسلامية كان يساعد في جمع التبرعات والحصول على السلاح ونقل المقاتلين إلى التنظيم.
وقالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن الضربة التي نفذت في 16 من حزيران قتلت طارق بن الطاهر العوني الحرزي وعرفته بأنه شقيق مقاتل آخر ارتبط بالهجوم على مجمع دبلوماسي أمريكي في بنغازي في ليبيا في العام 2012.
وقال الكابتن جيف ديفيس المتحدث باسم البنتاجون "سيؤثر موته على قدرة (تنظيم الدولة الإسلامية) على دمج المقاتلين الإرهابيين الأجانب في القتال في سوريا والعراق كما سيؤثر على قدرته على نقل الأشخاص والعتاد عبر الحدود بين سوريا والعراق."
كان البنتاغون قد أعلن في السابق أن شقيق الحرزي قتل في ضربة جوية أمريكية في 15 من يونيو حزيران في الموصل بالعراق.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard