نجوم رمضان على مواقع التواصل: "أنا الأقوى"!

26 حزيران 2015 | 16:47

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

نادين نسيب نجيم في "تشيللو".

يوماً ما استعملوا مواقع التواصل الاجتماعي مفاخرة بعدد المعجبين. في يوم تلاه ارتكزوا عليها للتدليل على نجوميتهم. وفي رمضان كان لا بدّ منها لتسويق مسلسلاتهم. في سنوات سابقة كان المشاهدون يتسمّرون أمام شاشات التلفزة لمشاهدة باقة مسلسلات وبرامج رمضان الترفيهيّة، أمّا اليوم فقد اكتسحت الأجهزة الذكيّة وتطبيقات مواقع التواصل الساحة. إنه عصر "السوشيل ميديا" من دون منازع.

تعجّ الشاشات اللبنانيّة بعدّة مسلسلات رمضانيّة ضروريّة ترافق المشاهدين من بداية شهر الصوم وحتى نهايته. يتنافس نجومها لاستقطاب أكبر عدد منهم، سيرين عبد النور ونادين نجيم من ضمن الأكثر نشاطاً، كيف لا وهما تتنافسان على أبرز المسلسلات مشاهدة، الأولى بطلة "24 قيراط" على شاشة "أم تي في"، والثانية بطلة "تشيللو" على "المستقبل" و"أم بي سي". تعيد عبد النور نشر تغريدات المعجبين، تتفاعل مع مقالات الصحافيين، وتردّ على مباركات النجوم وأبرزهم كان راغب علامة وأحلام. على "تويتر" تقبّلت سيرين النقد السلبي وتمنّت أن ينال أداؤها في الحلقات المقبلة إعجاب النقّاد. لا توفّر فرصة لإعادة نشر إعلانات الحلقات وحثّ المشاهدين على انتظارها، ولا تنسى أيضاً التعبير عن فخرها بتحقيق المسلسل أرقام مشاهدات عالية.
لا تختلف نادين نجيم عن سيرين كثيراً، فهي أيضاً تكرّس وقتاً لتسويق مسلسلها، لا تتقبّل كثيراً التعليقات السلبيّة. تحاول ردعها بحظرٍ من هنا وانتقاد من هناك. أخيراً، أعادت نشر بيان صادر عن شركة الصباح منتجة العمل، يؤكّد أن تفاعل الجمهور أهمّ من الأرقام الصادرة عن شركات الإحصاء.فنادين لا ترضى بالمرتبة الثانية، واثقة من حلولها أولى وفق البيان المذكور ومتابعات المعجبين. لا تكتفي النجمة اللبنانيّة بهذا القدر بل تذكّر معجبيها يومياً بموعد عرض المسلسل بطريقة طريفة، تكتب لهم "في حلقة اليوم من #تشيللو مش ح تقدر تغمّض عينيك". كما لا تنسى الردّ بكلام لطيف على زملائها النجوم المعجبين بالمسلسل وأبرزهم هيفا وهبي وشيرين عبد الوهاب ونوال الزغبي.

لماغي بو غصن ويوسف الخال وغادة عبد الرازق أساليبهم الخاصّة، تعيد النجمة المصريّة بطلة مسلسل "الكابوس" المعروض على "أل بي سي آي"، نشر تغريدات المعجبين، وتحرص على نشر إعلانات الحلقات للتذكير بمواعيدها فقط، تبدو صفحاتها هادئة إلّا من تعليقات الناشطين. أما ماغي بو غصن بطلة "24 قيراط" ويوسف الخال بطل "تشيللو"، فيعيران أهميّة للمقالات النقديّة، يشكرون الجميع، صحافيين ومعجبين، على التعليقات السلبيّة والإيجابيّة، ويعيدون نشرها. تتفاخر ماغي بتحقيق مسلسلها نسبة مشاهدة عالية على الشاشة من جهة وتفاعل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي من جهة أخرى، وتحثّ معجبيها على متابعته فتنشر إعلانات الحلقات وصورها، فيما يركّز الخال على نشر تعليقات وتغريدات المعجبين بطريقة راقية وإيجابيّة.
ولا يختلف الأمر كثيراً عند الحديث عن عاصي الحلاني بطل "العراب" على "الجديد"، ونيكول سابا بطلة "ألف ليلة وليلة" على شاشة "أم تي في"، كلاهما يعيدان تغريد المقالات النقديّة وتغريدات المعجبين والصحافيين، يحرصان على نشر إعلانات الحلقات.

في المقابل، لا يبدو النجوم السوريون مهتمّين كثيراً بمواقع التواصل الاجتماعي، ولا يبدون أنهم مقتنعين بدورها التسويقي، عابد فهد بطل "24 قيراط" غائب عنها، أما مكسيم خليل بطل "غداً نلتقي" على "أل بي سي آي" وقصي الخولي بطل "بنت الشهبندر" على "المستقبل" فهما قليلا التغريد والتفاعل. أما النجمة المصريّة شيرين عبد الوهاب فتعيش في عالم لا تخترقه التكنولوجيا الحديثة، تخلو صفحاتها من أي منشور أو تعليق.
تلعب مواقع التواصل الاجتماعي دوراً تشويقياً وتسويقياً للأعمال، تزيد عدد المشاهدين بالاسترتيجيات المتبعة عليها، تعرّف الجمهور الغائب عن الشاشات بالأعمال المعروضة، وتقرّبه من نجومها، تقوده إلى محطّات تلفزيونيّة يغيب عنها عادة خارج أيّام رمضان.

اليوم ووفق ما تؤكّده إحدى شركات التسويق على مواقع التواصل لـ"النهار" يمكن للتلفزيونات أن تحقّق أرقاماً هائلة من إعلانات غوغل على الإنترنت، قد تصل إلى مليون دولار أميركي إذا ما تخطّى عدد المشاهدين العشرة ملايين شخصاً، رقم يمكن تحقيقه بسهولة خصوصاً مع المسلسلات الضخمة التي يشارك فيها نجوم يتخطّون حدود دولهم ويصلون إلى البيوت العربيّة كافة. فعلاً إنه شهر البركة للصائمين وشهر المنافسة الحامية بين النجوم والشاشات.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard