احذروا السكري في رمضان!

27 حزيران 2015 | 23:48

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

(الصورة من الانترنت).

نقص الغذاء والسوائل خلال النهار، والذي يرافقهما وجبة دسمة في المساء، يمكن أن يسببا مشكلات خطرة للمصابين بمرض السكري. ولكن من المعلوم أنَّ هؤلاء المرضى غالباً ما لا يصومون لأسباب صحية قد تؤثر على حياتهم، إلاَّ أنهم قد يشاركون العائلة وجبات الإفطار والسحور.

كما أن المرضى الذين يعانون النوع الأول من السكري مجبرون على الاعتماد كلياً على الأنسولين في حياتهم اليومية. والمعروف أنَّ النوع الأول من السكري يؤدي إلى تقلبات في مستوى السكر لدى المرضى جراء عدم تناولهم الطعام لأكثر من 15 ساعة، أبرزها هبوط السكر الذي يؤدي إلى مضاعفات خطرة. أما بالنسبة إلى مرضى النوع الثاني من السكري والذين بإمكانهم الصوم، وجب عليهم استشارة الطبيب والتنسيق الكامل معه.

خطوات صحية

تعدد الدكتورة غوى صليبي اختصاصية تغذية وريجيم، مجموعة من الخطوات الواجب على مرضى السكري اتباعها:

- "تناول 3 وجبات أساسية: الإفطار، الوجبة الخفيفة (snack)، والسحور.

- تناول السلطة أو الفتوش على الإفطار ولكن من دون خبز لئلا يرتفع السكري بشكل قوي.

- تناول طبق رئيسي واحد إلى جانب الحساء والسلطة، وتفادي التنويع الذي يؤدي إلى ارتفاع السكري.

- تناول أطعمة تحوي النشويات والبروتينات على الإفطار مثلاً كالأرز مع الدجاج، أو اللحم المشوي مع البطاطا.

- تناول كوب لبن على مائدة الإفطار، إذ إن اللبن بحسب الأبحاث الأخيرة يساهم في تقبُّل الجسم للسكر بشكل أفضل.

- السحور يجب أن يحوي بروتينات ونشويات. يمكن الصائم، مثلاً، تناول الخبز الأسمر مع اللبنة، أو البيض، أو الحبش، أو الدجاج والتونا. والجدير بالذكر أنَّ النشويات ضرورية كي لا ينخفض معدل السكري لدى المريض خصوصاً في فترة الصيام الطويلة خلال الصيف.

- شرب الماء أساسي خصوصاً لمرضى السكري.

- ممارسة رياضة المشي نحو نصف ساعة أو 45 دقيقة بعد الإفطار مباشرةً وقبل تناول الوجبة الخفيفة. وليس من الضروري المشي يومياً بل من مرتين إلى 3 مرات في الأسبوع".

ماذا عليكم أن تتفادوا!

تشير صليبي إلى ضرورة الابتعاد عن بعض الحلويات والمشروبات، أبرزها:

- "الابتعاد عن شرب العصائر والمشروبات مثل الجلاب وقمر الدين التي تحوي كمية كبيرة من السكر.

- تفادي الحلويات العربية بعد الإفطار واستبدالها بقالب حلوى يحضَّر في المنزل، أو الأرز بالحليب، أو السحلب، أو سلطة الفواكه. ولكن نسمح لمرضى السكري بتمرير قطعة واحدة في الأسبوع، ولكن مع إضافة كمية قليلة من القطر أو تناولها من دون قطر. مثلاً: يمكن تناول الكلاج مشوياً في الفرن لا مقلياً، وهنا لا بدَّ من لفت الانتباه إلى أنَّ الضرر لا يكمن في الكلاج بل في القطر الذي يضاف إليه.

- صحيح أنَّ قطايف القشطة والجوز من الحلويات التي تحوي سعرات حرارية ضئيلة، إلاَّ أنها تساهم في رفع معدل السكر في الدم. بالتالي، ننصح بتفاديها أو التقليل من تناولها.

- لا أنصح بالسكر المصنع حتى لمرضى السكري، بل يُفضَّل أن يتناولوا السكر العادي ولكن بكميات قليلة".

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard