باريس تستدعي السفيرة الاميركية اثر قضية التجسس على الرئاسة الفرنسية

24 حزيران 2015 | 11:51

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

قال مصدر دبلوماسي فرنسي إن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس استدعى السفير الأميركي في باريس اليوم الأربعاء لتوضيح ما جاء في تقرير لموقع ويكيليكس أفاد بأن الولايات المتحدة تجسست على ثلاثة رؤساء فرنسيين بين عامي 2006 و2012 على الأقل.

وكانت فرنسا نددت بتجسس "غير مقبول بين حلفاء" بعدما كشفت وسائل اعلام فرنسية الثلاثاء استنادا الى وثائق سربها موقع ويكيليكس ان الولايات المتحدة تنصتت على الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند وسلفيه نيكولا ساركوزي وجاك شيراك.
وقال المتحدث باسم الحكومة الفرنسية ستيفان لوفول "هذا غير مقبول بين حلفاء". وقد ادلى بهذا التصريح قبيل عقد اجتماع طارئ دعا اليه هولاند بمشاركة الوزراء الرئيسيين وكبار مسؤولي القوات المسلحة والاستخبارات في البلاد.

علاء أبو فخر: الحكاية الجارحة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard