اثيوبيا تنتظر الإعلان عن فوز ساحق للائتلاف الحاكم في الانتخابات التشريعية

22 حزيران 2015 | 17:00

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

الصورة عن "أ ف ب"

تنتظر اثيوبيا الإعلان عن النتائج الرسمية النهائية للإنتخابات التشريعية التي جرت في 24 أيار، ويفترض ان تكرّس بلا مفاجآت فوزاً ساحقاً للإئتلاف الحاكم منذ 1991 والذس حصل على 80 في المئة من مقاعد النواب، وفق النتائج غير النهائية.

كما اعتبرت هذه الانتخابات، الاولى التي تجرى منذ توفي في 2012 ميليس زيناوي، الرجل القوي طوال اكثر من 20 سنة، معروفة النتائج الى حد كبير، في بلد يحكمه نظام مستبد لا يتيح لاصوات المعارضة التعبير عن مواقفها.

وحده حجم انتصار تحالف "الجبهة الديموقراطية الثورية للشعوب الاثيوبية"، لم يكن معروفاً وان كان ساحقاً لفوزها بكل المقاعد التي حسمت نتائجها وعددها 442 من اصل 547 مقعداً في مجلس مندوبي الشعب، وفق الأرقام الجزئية التي اعلنتها اللجنة الانتخابية.

لذلك من المفترض التجديد لرئيس الوزراء هايلي مريم ديسالين الذي عينه ميليس وخلفه لدى وفاته، في رئاسة وزراء ثاني اكبر بلد في افريقيا من حيث عدد السكان (94 مليون نسمة) بعد نيجيريا.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard