عون يشبه لبنان بباخرة الـ"تايتانيك": لا اعلم اذا كان جنبلاط يتعاطى شيئاً قبل ان يتكلم

2 نيسان 2013 | 23:31

انترنت

اعتبر النائب ميشال عون أنه "في حال لم يكن هناك اي شخص بدل اللواء أشرف ريفي يستطيع ان يأمر فيجب ان نحلّ المؤسسة باكملها ونعيد تأسيسها من جديد". ولاحظ أن "هناك إرادة عند رئيسي الجمهورية ميشال سليمان والحكومة نجيب ميقاتي كي لا تحصل التعيينات وتبقى المراكز في الإدارات العامّة فارغة"، معبراً عن ارتياحه لاستقالة الحكومة، "وهناك ظروف اتية لا يريد ميقاتي ان يتحمل مسؤوليتها".

وقال عون في حديث لـ"أو تي في": "عام 2005 تقدمت بمشروع قانون يخص الاجهزة الامنية لمراقبة عمل الاجهزة ولم يتبنوه لانهم لا يريدون المراقبة"، معتبراً أن "عهد اللواء اشرف ريفي كان مضطرباً ولم يستطيع ان يكتشف اي جريمة منها".

ولفت إلى أنه لم يضع "اي شرط للحكومة المقبلة ولا شيئ يمنع ان تكون حكومة سياسية واعضاؤها يترشحون للإنتخابات"، مضيفاً: "لم نحدّد حتّى السّاعة إسم مرشّحنا لرئاسة الحكومة، واليوم نحن بحاجة الى حكومة وزرائها كلمتهم مسموعة، ويجب أن تكون حكومة منصفة من حيث نسبة التمثيل". واشار إلى "شروط يضعها الآخرون في موضوع تشكيل الحكومة وهي من خارج نطاق حقوقهم".

ورأى عون أن النائب وليد جنبلاط "يريد تأديب المسيحيين في لبنان"، وقال له: "سنلاحقك بملف المهجرين فاين ستهرب؟"، مشيراً إلى أن "جنبلاط يعارض استلامنا وزارتي الطاقة والإتصالات لأنّنا طالبنا بقانون اللّقاء الأرثوذكسي، وأنا لا اقبضه بجدية وإذا اردت الرد عليه ارد بإستهزاء ولا اعلم اذا كان يتعاطى شيئاً قبل ان يتكلم "، واضاف: "جنبلاط حصل من صندوق المهجرين على مليار و800 مليون دولار، وُزّع منها فقط حوالي 51%، وفقط 15% من المسيحيين المستحقين قبضوا مستحقاتهم".

وشدد على أن "العيش المشترك لا يُحفظ إلا بالعدالة والمساواة بين الطوائف"، متسائلاً: " كيف يحقق العيش المشترك ان قامت احدى الطوائف بالسطو على حقوق اخرى؟"، وأضاف: "هناك مس بحقوق الطوائف المسيحية".

واعتبر أن "عدم وصول القانون الارثوذكسي إلى الهيئة العامة هو جزء من انحطاط الدولة"، مشيراً إلى أننا "نعيش في الفراغ منذ تولّي الرئيس سليمان رئاسة الجمهورية". ولفت إلى أنه "إذا تخلّفت الأحزاب المسيحيّة عن التصويت لقانون اللّقاء الأرثوذكسي ستتحمّل مسؤوليّة فعلتها، والتّاريخ سيلعنها وسيلاحقها". وقال: "نصرّ على تمرير قانون اللقاء الأرثوذكسي على الهيئة العامة حتى ولو سقط هناك، لأن عدم تمريره هو مخالف للقانون، خصوصا أنه أقر في اللجان المشتركة".
وأعلن رفضه للتمديد لمجلس النواب إذا لم تحصل الانتخابات في موعدها، وشبه لبنان بـ"باخرة التايتنك فالكل كان يرقص على متنها غير مدركين ان هناك جبل من الجليد ينتظرهم".

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard