ارسلان: من يعتدي على جبل العرب ستكون مقبرته فيه

12 حزيران 2015 | 12:48

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

تقدم رئيس "الحزب الديمقراطي اللبناني" النائب طلال ارسلان في خلال مؤتمر صحافي بالتعازي من المشايخ في قرى ادلب، مستنكرا جريمة السماق "البربرية"، سائلا "لماذا حصلت هذه الجريمة في هذا الوقت بالذات وما هو الهدف منها"؟

وأكد ان "إسرائيل والجماعات التكفيرية وجهان لعملة واحدة"، لافتا الى ان "الموقف الدرزي هو موقف قومي بامتياز وليس مذهبيا وموقف الدروز من المحيط موقفا مشرفا، مشددا على ان "كل تحريض مذهبي أو طائفي من خلفية مذهبية أو طائفية هو تحريض لسفك دماء الدروز والمسلمين".

ورأى أن هناك "مؤامرة إعلامية لتضليل الوقائع في ما يخص ما يحصل في جبل العرب وسوريا والمنطقة، وقال: "من يعتدي على جبل العرب سوف تكون مقبرته في جبل العرب والدروز ليسوا مختلفين مع أحد في السويداء".

وقال: "الدروز في جبل العرب يدافعون عن لاهوتنا القومي الوطني في الشرق في سوريا ولبنان".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard