الامم المتحدة تدعو الى التحقيق في شأن اتهام عسكريين في افريقيا الوسطى بارتكاب جرائم

30 نوار 2015 | 20:45

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

اكد المفوض الاعلى لحقوق الانسان في الامم المتحدة انه حض دولا عدة على تكثيف جهودها للتحقيق في شأن اتهام جنودها المنتشرين في جمهورية افريقيا الوسطى بارتكاب جرائم.
ولفت زيد رعد الحسين خصوصا في بيان الى "قتل مدنيين واعدامات تعسفية وعمليات خطف واستغلال جنسي للنساء المحليات".
واعتبر ان "هذه المزاعم تثير قلقا كبيرا"، مشيرا الى ان "سكان افريقيا الوسطى يحتاجون الى حماية والدور الذي اضطلعت به القوات الدولية في وقف المعارك والمجازر الطائفية الاكثر خطورة في جمهورية افريقيا الوسطى يحظى بتقدير كبير، ووجودها انقذ من دون شك عددا كبيرا من الارواح".
وتدارك "ولكن في بعض الحالات فان من يتولون الحماية تحولوا الى معتدين".
وذكر بمعلومات كشفت اخيرا تتصل بمزاعم عن اعتداءات جنسية ارتكبها جنود فرنسيون بحق اطفال ويخضعون حاليا لتحقيق من جانب السلطات الفرنسية، مؤكدا ان مكتبه اطلع على معلومات عن "انتهاكات خطيرة ارتكبها جنود ينتمون الى كتائب دولية اخرى عدة تعمل برعاية بعثة الامم المتحدة في افريقيا الوسطى العام 2014".
وقضية الجنود الفرنسيين كشفتها صحيفة "الغارديان" البريطانية في نيسان مستندة الى تقرير للامم المتحدة يتضمن شهادات لاطفال اكدوا تعرضهم للاغتصاب بايدي جنود فرنسيين في بداية التدخل الفرنسي في افريقيا الوسطى بين كانون الاول 2013 وحزيران 2014.
واتهمت منظمات غير حكومية المنظمة الدولية بعدم التحرك سريعا واكتفائها بمعاقبة موظف لديها بادر الى تسليم هذا التقرير للسلطات الفرنسية بهدف تحذيرها.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard