أحزاب إقليم الخروب: نرفض استحداث مطمر نفايات في كسارة الجية

28 نوار 2015 | 07:59

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

(عن الانترنت).

أكدت الأحزاب والقوى الوطنية والاسلامية في اقليم الخروب، وبلدية الجية على رفضهما المطلق "تحويل منطقة اقليم الخروب الى مقبرة مفتوحة للأحياء، في ظل الحديث عن استحداث مطمر للنفايات في موقع كسارة الجية - بعاصير". وأشار الطرفان في بيان مشترك خلال لقاء لهما في بلدية الجية الى انهما "لن يسمحا تحت اي ظرف كان في تغيير وجهة الجية السياحية، ومنطقة اقليم الخروب ذات الطبيعة الخلابة والغنية بالطاقات والكفاءات".

اضاف البيان: "نقول لكل من يفكر بتحويل الجية واقليم الخروب الى مكب للنفايات، والموت، اننا بتنا نعيش في بؤرة من التلوث في قرى وبلدات الاقليم، فيكفينا ما لدينا من تلوث وسموم من جراء ينشره معمل ترابة سبلين، ومعمل الجية الحراري، إضافة الى محطة تكرير الصرف الصحي على شاطئ الجية، ألا يكفينا هذا حتى الاتيان بمطمر للنفايات؟ المشكلة ليست عندنا فهي من مسؤولية الدولة، وليفتشوا على مواقع بعيدة عن الاماكن السكنية، اننا سنواجه هذا المشروع التدميري والتهجيري والمميت لنا ولأجيالنا، بكل الوسائل السلمية المتاحة وبأجسادنا العارية، ولن نسمح بتمريره مهما كانت الاعتبارات والتحديات، لا سيما وانه مشروع مميت ويطال الجميع ولا يوفر أحدا"، مؤكداً: "لن نسكت او نستكين حتى يتم الغاء المشروع من النصوص والنفوس"، وداعيا اهالي الاقليم الى "التنبه لما يحاك ضدهم واعلان حالة الاستنفار الجماعي لمواجهة هذا "الشبح" لمنعه من المكوث في الجية او الاقليم".

وطالب الدولة ووزارة البيئة "اعتماد الطرق الحديثة المعمول بها في الدول الاوروبية في معالجة النفايات وفق دراسات علمية حقيقية وصحيحة لرفع الضرر والتلوث عن المواطنيين لا الاسراع في تعميم مسلسل الموت".

وختم البيان انه "سيتم متابعة وأثارة الموضوع مع جميع بلديات وفاعليات واحزاب المنطقة في 8 و14 اذار، للوقوف صفا واحدا بوجه المشروع".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard