حماده: هل نعتصم في المجلس النيابي حتى انتخاب رئيس؟

26 نوار 2015 | 09:20

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

رأى النائب مروان حماده إن "النواب الذين سيزورون بكركي اليوم سيضعون البطريرك الراعي أمام مسؤوليات جديدة"، مؤيدا "ما اعلنه النائب ميشال المر بالامس حول ضرورة تطمين المسيحيين ومن ثم انتخاب رئيس للجمهورية".

وأشار، في حديث الى "صوت لبنان 93,3 "، إلى أن "النواب سيقولون للراعي إن تطمين المسيحيين يبدأ أولا بانتخاب الرئيس ومن ثم إقرار قانون انتخابي جديد".

واعتبر انه "منذ العام 2005، أتى الى رئاسة الوزراء مرة واحدة زعيم الطائفة السنية الرئيس سعد الحريري"، لافتا الى ان "المواصفات الجامعة للرئيس تمام سلام سمحت له برئاسة حكومة اتحاد وطني في وقت يتقاتل فيه السنة والشيعة في المنطقة"، متسائلا: "هل نعتصم في المجلس النيابي حتى انتخاب رئيس؟ ".

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard