السلطات الأوسترالية تسمح لطفل فيليبيني يعاني من التوحّد بالبقاء في البلاد

25 نوار 2015 | 15:32

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

الصورة عن "Change.org"

سُمح لطفل فيليبيني يعاني من التوحّد، كان على وشك أن يُطرد من أوستراليا، بالبقاء في البلاد، بحسب ما كشف وزير الهجرة الأوسترالي.

وكان تايرن سيفيلا (10 سنوات) قد وصل إلى أوستراليا مع والدته الممرّضة بطريقة شرعية عندما كان في الـ2 من العمر، وشخّص مرضه في العام 2008.

لكن المحكمة المعنية في شؤون الهجرة رفضت تجديد رخصة الإقامة التي منحت لعائلته، متحجّجة بالتكاليف الباهظة للعلاج الذي يخضع له الطفل.

وقد وقّع أكثر من 120 ألف شخص على عريضة موجّهة إلى الوزير بيتر دوتن، طالبين منه أن يسمح لتايرن وولادته بالبقاء في البلاد.

وقرّر الوزير إبطال الحكم الصادر عن المحكمة، وقال: "قرّرت إعطاءهما حلاً دائماً في أوستراليا"، مضيفاً: "أنا جد سعيد بالمساعدة الطبية التي نقدّمها للصّبي".

ويشار إلى أن أوستراليا تعتمد سياسات صارمة في ما يخصّ الهجرة إليها. وهي ترفض لطالبي اللجوء الواصلين إليها بمراكب بحرية الحق في البقاء بأراضيها، على الرغم من حصولهم على صفة اللاّجئين.

وينبغي لطالبي تأشيرات الدخول استيفاء بعض الشروط الطبية.

 

علاء أبو فخر: الحكاية الجارحة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard