الرباط مستاءة من لندن... والإرهاب هو السبب

22 نوار 2015 | 08:51

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

اعربت السلطات المغربية عن "استيائها" لدى بريطانيا بعد طرد احد رعاياها كان ادين بـ"اعمال ارهابية" واختبا ساعات عدة في منزل ذويه في الرباط قبل ان يتم توقيفه.

وجاء في بيان صدر عن وزارة الداخلية ان الرجل "طرد الاربعاء من بريطانيا حيث كان يقضي عقوبة سجنية لارتكابه افعالا ارهابية".
واوضح البيان ان وزير الداخلية محمد حصاد اتصل بنظيرته البريطانية تيريزا ماي وعبر لها عن "استياء السلطات المغربية".
وتابع المصدر نفسه ان ا"لسلطات البريطانية لم تقم بالاشعار بمدى خطورة هذا الشخص، واصرت على ان يبقى طليقا، مهددا بذلك حياة الأشخاص".

وعند عودته الى المغرب، اختبأ الرجل في منزل ذويه في الرباط ساعات عدة مساء أمس قبل ان يضرم النار فيه، بحسب السلطات.
وانتقل الرجل وهو ثلاثيني بعدها الى سطح المنزل وكان يحمل سلاحا ابيض مما حمل قوات الامن على مداهمة المكان حيث تمكنت من السيطرة عليه وتوقيفه من دون وقوع ضحايا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard