دريان: الحوار بين اللبنانيين يشكل حافزاً للاستقرار

8 أيار 2015 | 11:35

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى لجنة "مسجد محمد الأمين" في وسط بيروت التي تشكلت من أمين الفتوى في الجمهورية اللبنانية الشيخ أمين الكردي رئيسا للجنة، عدنان الفاكهاني نائبا للرئيس وامينا للعلاقات العامة، بسام تميم أمينا للسر، الدكتور منير صيداني أمينا للمال، محيي الدين كشلي أمينا للشؤون الثقافية، خلدون قواص أمينا للاعلام، المهندس رباح فايد امينا للصيانة والتجهيز،؛ وعضوية كل من: زياد عيتاني، المحامي حسن حلواني، محمد عفيف يموت، كمال ميرزا، ربيع كوسى، عامر بحصلي، الدكتور ربيع حسونة، عبد السلام العريس.

وشكرت اللجنة المفتي دريان على ثقته التي هي "تشريف وليست تكليف لخدمة الإسلام والمسلمين"، واطلعته على "الأعمال التي ستقوم بها في تعزيز رسالة المسجد الدينية والاجتماعية والشؤون الإسلامية العامة والوطنية بالحكمة والموعظة الحسنة، بالإضافة إلى الأنشطة الثقافية والتربوية والخيرية من ندوات ومحاضرات اجتماعية ووطنية وإحياء المناسبات الدينية خلال شهر رمضان المبارك".

وتمنى دريان للجنة مسجد محمد الأمين التوفيق في مهمتها الجديدة، وأكد "أهمية دورها في بناء حضارة الإنسان ببعدها الروحي والأخلاقي وعمقها الاجتماعي في نشر ثقافة الإسلام وتحقيق الأمن الروحي في المجتمع"، وشدد على ان "رسالة المسجد هي خير ومحبة ورحمة وتسامح، وجامعة للعلم والتعليم، ومدرسة للتربية على مكارم الأخلاق وينبغي المحافظة عليها وصونها ورعايتها وتطويرها لما فيه مصلحة الإسلام والمسلمين".

واستذكر دريان "الرئيس الشهيد رفيق الحريري الذي بنى مسجد محمد الأمين ليكون منارة وصرحا إسلاميا كبيرا في وسط العاصمة بيروت التي تتمسك بصيغة العيش المشترك"، وأكد "أن التقارب والتلاقي والحوار بين اللبنانيين يشكل حافزا في الاستقرار ويسهل العديد من الأمور التي تهم الوطن والمواطن".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard