البابا يندد بـ"الاعمال الارهابية" والعنف الاتني في افريقيا

16 نيسان 2015 | 19:58

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

ندد البابا فرنسيس الخميس باعمال العنف الاتنية و"الاعمال الارهابية" في افريقيا على غرار المجزرة الاخيرة بحق نحو 150 طالبا في غاريسا بكينيا، وذلك في رسالة وجهها الى 27 اسقفا كينيا يزورون الفاتيكان.

واعتبر البابا في رسالته ان الكنيسة في كينيا ينبغي ان تكون "اداة مصالحة وعدالة وسلام". واضاف "اصلي معكم من اجل جميع من قتلوا في اعمال ارهابية او عدوان اتني او قبلي في كينيا، وكذلك في اماكن اخرى في القارة".

واشار خصوصا الى "الرجال والنساء الذين قتلوا في جامعة غاريسا" في الثاني من نيسان، آملا في ان يتمكن من ارتكبوا "هذا العمل الوحشي" من "استعادة المنطق وطلب الغفران".

ودعا البابا الاساقفة الى عدم "الشعور بالخوف" بل "الدفاع عن الفقراء" والتصدي "لاي فساد واستغلال للسلطة".

واسفرت المجزرة التي ارتكبت في جامعة غاريسا بشرق كينيا عن 148 قتيلا بينهم 142 طالبا. واعلنت حركة الشباب الاسلامية الصومالية المرتبطة بالقاعدة مسؤوليتها عن هذه الجريمة.

والاساقفة الكينيون يقومون بزيارة عمل للفاتيكان وقد التقوا البابا للمرة الاولى.

ويتوجه فرنسيس مع نهاية هذا العام الى اوغندا المجاورة لكينيا في اول زيارة للقارة السوداء.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard