أخيراً سلمى حايك في لبنان

16 نيسان 2015 | 12:12

المصدر: "دليل النهار"

أخيراً النجمة العالمية اللبنانية الأصل سلمى حايك تحقق حلمها بزيارة وطنها الأم للمرة الاولى في 24 نيسان الجاري. وتأتي الزيارة التي تستمر حتى صباح 28 نيسان، في سياق المشاركة في مناسبة خيرية تنظم بإسمها لدعم مركز علاج سرطان الأطفال، اضافة الى مشاركتها في افتتاح فيلمها الانيمايشن "النبي" المقتبس عن كتاب جبران خليل جبران والذي شارك باخراجه عدد من المخرجين باشراف الاميركي روجر آلرز.

وتشارك حايك الاحد بتصوير حلقة خاصة من برنامج "كلام الناس" مع الاعلامي مارسيل غانم، يليها حفل عشاء بمركز سرطان الاطفال في لبنان ومؤتمر صحافي مع طلاب الجامعة الاميركية في بيروت. وتسبق هذه المناسبة الانسانية، زيارة الى منطقة بشري السبت 25 نيسان حيث ستزور الديفا متحف جبران، قبل ان تتناول طعام الغداء في منطقة اهدن.

اما مساء الاثنين 27 نيسان فستكون أسواق بيروت على موعد مع النجمة المكسيكية-اللبنانية التي ستفتتح في الخامسة بعد الظهر فيلم الرسوم المتحركة "النبي" المقتبس عن كتاب الأديب اللبناني العالمي جبران خليل جبران، والمهدى الى روح جدها اللبناني الاصل. يذكر أن حايك شاركت بانتاج الفيلم بعدما كانت ترى الكتاب قرب سرير جدها وهي صغيرة، ولكنها لم تستطع قراءته لأنه باللغة العربية. وعندما بلغت الـ18، بحثت عنه مجدداً وقرأته باللغة الانكليزية وتأثرت به جداً إذ علّمها اموراً عدة في الحياة تماماً مثل جدها. وقررت انتاجه بعدما اشترت الحقوق من جمعية جبران في لبنان، وهي من جسدت بصوتها شخصية "كاملة" التي تساعد "المصطفى".

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard