ظريف: أوباما "مسؤول" عن احترام الاتفاق النووي الايراني

15 نيسان 2015 | 21:03

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

حذّر وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف من ان إيران "ستحمل الرئيس والحكومة الاميركيّين مسؤولية" احترام الولايات المتحدة لاتفاق نهائي حول النووي، بغض النظر عن الحق الذي حصل عليه الكونغرس لمراقبته.

وقال ظريف للصحافيين في لشبونة "ان الحكومة الأميركية ملزمة تطبيق الاتفاقات الدولية التي تبرمها"، مضيفاً: "سنحمل أميركا حكومة ورئيساً مسؤولية" تطبيق المعاهدات الموقعة.

وأوضح الوزير أن بلاده ستدرس اقتراح قانون مجلس الشيوخ "لمعرفة ما إذا سيؤثر على قدرة الرئيس" باراك اوباما "على الوفاء بتعهداته".

وتبنت "لجنة الشؤون الخارجية" في مجلس الشيوخ الاميركي الثلاثاء مشروع قانون يمنح الكونغرس حق مراقبة الاتفاق النهائي حول النووي في حال التوصل اليه. وقدّم البيت الابيض، الذي كان متردداً في البداية، دعمه لهذا النص.

ورحبت اسرائيل العدو اللدود لايران والمعارضة لأي تسوية مع طهران بهذا القانون.
وفي شأن قرار روسيا تسليم طهران صواريخ ارض-جو "فلن يؤثر على المفاوضات" حول النووي، كما قال ظريف رداً على أسئلة صحافيين في ختام لقاء مع نظيره البرتغالي روي ماشيتي.

وقال "اتخذت موسكو القرار الصائب. ابرمنا عقداً مع روسيا وهو شرعي تماماً".
وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن الاثنين رفع الحظر عن تسليم إيران صواريخ "اس-300"، ما أثار قلق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard