رحيل ادواردو غاليانو الذي لم يتعرّف الى شهرزاد

14 نيسان 2015 | 09:10

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

توفي الكاتب والصحافي ادواردو غاليانو من اورغواي عن 74 عاما لاصابته بالسرطان في مونتيفيديو على ما ذكرت الصحف المحلية.

وكتب غاليانو خصوصا "عروق اميركا اللاتينية المفتوحة" الذي صدر العام 1971 بالاسبانية وترجم بعدها الى نحو عشرين لغة. ويشكل الكتاب مرافعة قوية ضد استغلال هذه المنطقة منذ وصول طلائع المستعمرين الاسبان، ويعتبر عملا مرجعيا للفكر اليساري في السبعينات والثمانينات ومن ثم العولمة البديلة.
وقال غاليانو في مدريد العام 2009: "لم يتسن لي التعرف الى شهرزاد ولم اتعلم فن الرواية في قصور بغداد، فقد كانت جامعتي مقاهي مونتيفيدو القديمة".
وبدأ ادواردو غاليانو مسيرته الصحافية في سن الرابعة عشرة من خلال نشر رسوم كاريكاتورية في صحيفة "ايل سول" الاسبوعية التابعة للحزب الاشتراكي.

وبين عامي 1961 و1964 ادار مجلة "مارتشا" الشهيرة معقل المثقفين ومن ثم تولى ادارة صحيفة "ايبوكا" اليسارية (1964-1966).
وقد سجن بعد الانقلاب العسكري في العام 1973 وانتقل للعيش في المنفى في الارجنتين ومن ثم اسبانيا قبل ان يعود الى اورغواي مع عودة الديموقراطية العام 1985.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard