في أعنف هجوم إلكتروني من نوعه... قراصنة "داعش" يشلون 11 قناة تلفزيونية فرنسية

9 نيسان 2015 | 11:07

المصدر: "سي أن أن، أ ف ب"

  • المصدر: "سي أن أن، أ ف ب"

توقفت 11 قناة تلفزيونية تتبع لشبكة TV5 Monde عن البث منذ ساعات ليل أمس، بعد تعرضها لـ"هجوم إلكتروني فائق القوة"، وفق ما أكد مديرها، وأشارت التقارير إلى أن المسؤولين عن تنفيذ العملية مجموعة من قراصنة الانترنت يتبعون على صلة بتنظيم "الدولة الإسلامية".

وإلى جانب محطاتها التلفزيونية، فقدت الشبكة السيطرة موقتاً على مواقعها الخاصة بالتواصل الاجتماعي، وكذلك على موقعها الإلكتروني، وفقا لما أكده مديرها إيف بيغو، في رسالة بثها بفيديو عبر "فايسبوك".

أما على خدماتها الخاصة بالهواتف الجوالة، فأكدت الشبكة أن الهجوم كان من تنظيم "جماعة إسلامية" وكان من الواضح ظهور شعارات تنظيم داعش على العديد من الحسابات الخاصة بالشبكة في مواقع التواصل الاجتماعي.

وبدأ الهجوم على الشبكة قرابة العاشرة ليلا بتوقيت باريس، وكان فريق العمل يواصل جهوده لاستعادة السيطرة على الإرسال بعد ساعات من الهجوم.

ووفق وزارة الاتصالات والثقافة الفرنسية، فإن الشبكة تقدم برامج ترفيهية وإخبارية وثقافية على مدار الساعة باللغة الفرنسية، وتصل إلى 260 مليون مشترك، وهي تعمل بموجب شراكة بين حكومات فرنسا وكندا وسويسرا.

ولاحقاً، اكد المدير العام للشبكة ايف بيغو الخميس ان الهجوم الالكتروني على الشبكة "لا سابق له اطلاقا في تاريخ التلفزيون".

وقال بيغو لـ"وكالة فرانس برس": "انه حدث غير مسبوق اطلاقا بالنسبة لنا وغير مسبوق في تاريخ التلفزيون"، موضحا ان "الهجوم جرى عبر شبكات الانترنت".

كما صرح وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف بالقول ان السلطات الفرنسية فتحت تحقيقا في القرصنة، مؤكدا ان الحكومة "مصممة" على مكافحة "الارهابيين".

ودان رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس في تغريدة عبر "تويتر" قرصنة الشبكة معتبرا انها "مساس غير مقبول بحرية الاعلام والتعبير".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard