معارك في تكريت بعد اسبوع على "تحريرها"

8 نيسان 2015 | 00:46

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

اعلنت وزارة الداخلية العراقية ان معارك دارت الثلثاء بين قوات الامن وتنظيم الدولة الاسلامية في تكريت، وذلك بعد اسبوع على اعلان بغداد "تحرير" المدينة من سيطرة التنظيم المتطرف.
وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي اعلن في 31 آذار ان القوات العراقية استعادت السيطرة على تكريت (160 كلم شمال بغداد)، إلا ان وزير الداخلية محمد الغبان قال في اليوم التالي ان المدينة لا تزال تحتوي على "جيوب" لمقاتلي التنظيم المتشدد.
والثلثاء نفذت القوات العراقية عملية دهم بعدما وردتها معلومات عن وجود ما بين 8 و15 عنصرا من "الدولة الاسلامية" مختبئين في حي القادسية في شمال المدينة، كما اعلنت الوزارة في بيان.
واوضح البيان ان "جهاز مكافحة الارهاب قام بواجب لتطهير منطقة تكريت- القادسية وخلال هذا الواجب اشتبك مع العدو وتمكن خلاله من قتل عدد من الارهابيين اغلبهم يرتدون احزمة ناسفة"، من دون ان يحدد عدد القتلى.
وشاركت قوات عراقية من الجيش والشرطة ومسلحين موالين لها في الهجوم لتحرير مدينة تكريت، كبرى مدن محافظة صلاح الدين.
وبدأت عملية تحرير تكريت في الثاني من آذار فيما قصفت واشنطن بطلب من بغداد مواقع تنظيم الدولة الاسلامية داخل المدينة اواخر الشهر ذاته.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard