في نيويورك... اتهم بالتآمر لمساعدة "الدولة الإسلامية"

7 نيسان 2015 | 07:58

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

(عن الانترنت).

قال ممثلو ادعاء إن رجلا رابعا من مدينة نيويورك اتهم بالمشاركة في مؤامرة لمحاولة تقديم الدعم لمتشددي تنظيم الدولة الإسلامية.

ووضع اسم ديلخايوت قاسيموف (26 عاما) وهو مواطن من أوزبكستان ومقيم في بروكلين ضمن لائحة اتهام منقحة يوم الاثنين مع ثلاثة آخرين من سكان نيويورك وجهت لهم اتهامات في السابق. وسيجري استدعاء قاسيموف إلى محكمة اتحادية في بروكلين غدا الأربعاء.

والمتهمون الآخرون هم أخرور سيد أحمدوف وعبد الرسول حسنوفيتش جورابويف وأبرور حبيبوف وقد انكروا اتهامات بالتآمر خلال جلسة بالمحكمة في بروكلين في آذار.

وقال ممثلو الادعاء إن اثنين من الرجال كانا يخططان للسفر إلى سوريا للقتال في صفوف التنظيم المتشدد.
ووجهت لائحة الاتهام المعدلة اتهامات لقاسيموف بالعمل مع حبيبوف للمساعدة في تمويل جهود سيد أحمدوف للانضمام للدولة الإسلامية وبجمع 1600 دولار من عدة أشخاص.

ويعتقد أن قاسيموف سلم الأموال لسيد أحمدوف في مطار جون إف كنيدي الدولي قبل قليل من اعتقال سيد أحمدوف بينما كان يحاول أن يستقل الطائرة في شباط.

ويشير موقع دائرة الهجرة والجمارك الأميركية عبر الإنترنت إلى أن قاسيموف احتجز في شباط في تهم تتعلق بالهجرة ووضع في مركز اعتقال بولاية نيوجيرزي.

ويقول ممثلو الادعاء إن قاسيموف شجع آخرين في رسائل إلكترونية على المشاركة في الجهاد وكشف دوره في تيسير سفر المقاتلين الأجانب إلى سوريا.
وقال قائد شرطة نيويورك وليام جي. براتون في بيان مشترك مع وزارة العدل الأميركية: "المال هو الأكسجين الذي يغذي الإرهاب".

وأضاف: "يثبت هذا التحقيق مرة أخرى أننا لن ندخر جهدا لعرقلة تمويل ودعم المنظمات الإرهابية أو الانتساب لها".

وإذا ادين قاسيموف فإنه قد يواجه عقوبة السجن لمدة تصل إلى 30 عاما.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard