متى موعد الجنس؟

24 آذار 2013 | 20:47

المصدر: يو بي اي

  • المصدر: يو بي اي

انترنت

أظهرت دراسة جديدة أن الرجال البريطانيين يتوقعون الحصول على الجنس من النساء بعد خروجهم معهن في ثلاثة مواعيد، في حين تفضل البريطانيات الانتظار حتى الموعد الخامس.

ولاحظت الدراسة، التي نشرتها صحيفة ميل أون صندي، أن النساء البريطانيات ينفقن الآن مالاً أقل من الرجال على العناية بأنفسهن قبل الخروج في موعد غرامي، في حين يندفع الرجال البريطانيون إلى دفع فاتورة العشاء والمشروبات عند الخروج في أول موعد غرامي. وأشارت إلى أن غالبية الرجال والنساء في بريطانيا تبدأ تقاسم فاتورة العشاء والمشروبات بعد الموعد الثاني، ورغم ذلك يتوقع الرجال الحصول على الجنس من شريكاتهم الجدد حتى ولو كان الثمن تغطية فاتورة العشاء وما يليها.

واضافت الدراسة أن واحداً من كل خمسة رجال بريطانيين يتوقع أن ينام مع المرأة بعد خروجه معها في أول موعد غرامي في حال انفق أكثر من 100 جنيه استرليني على العشاء، في حين اعترفت 7% من النساء البريطانيات بأنهن يشعرن بضرورة إكرام الرجال في السرير في حال عاملونهن بسخاء شديد على طاولات العشاء.
واشارت إلى أن الرجل البريطاني ينفق ما معدله 47 جنيهاً استرلينياً على العشاء عند خروجه في أول موعد غرامي، لكنه مستعد لانفاق أكثر من هذا الرقم في حال حصل على ما يريده من المرأة.
ولفتت الدراسة إلى أن 50% من الرجال البريطانيين مستعدون لانفاق أكثر من 50 جنيهاً استرلينياً عند الخروج في موعد غرامي بالمقارنة مع 17% فقط من النساء البريطانيات، ويدفع 69% منهم فاتورة الموعد الأول بالمقارنة مع 3% فقط من النساء البريطانيات.
واضافت أن كلا الجنسين ينفقون الكثير من المال الآن على اعداد أنفسهم للموعد الأول طمعاً في الحصول على الجنس، حيث ينفق الرجال البريطانيون نحو 47 جنيهاً على ذلك كلما خرجوا في أول موعد غرامي، في حين تنفق النساء البريطانيات 42 جنيهاً استرلينياً. واوضحت أن 58% من النساء البريطانيات ينفقن معظم المال على ازالة الشعر الزائد عن سيقانهم باستخدام الشمع، و 32% على شراء الملابس الداخلية المثيرة، و 17% على العناية بالمنطقة الحساسة.

واشارت إلى أن 28% الرجال البريطانيين ينفقون مال المواعيد الأولى على شراء ملابس داخلية جديدة، و 27% على العناية بشعرهم، و 15% على شراء أغطية جديدة للسرير في غرف نومهم.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard