مسافر فرنسي: لم تكن هناك حراس عند متحف باردو

21 آذار 2015 | 17:37

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

قال سائح فرنسي كان ضمن ركاب احدى سفينتي الرحلات البحرية التي زار ركابها الاربعاء متحف باردو بالعاصمة التونسية حيث وقع هجوم دام، اليوم في مرسيليا انه "لم يكن هناك وجود للامن" في المتحف.

وقال تييري: "خرجنا من المتحف قبل 25 دقيقة من الهجوم" الذي نفذه مسلحان اسلاميان متطرفان واوقع 21 قتيلا بينهم 20 سائحا اجنبيا.
واضاف: "كان حظنا جيدا (...) لم يكن هناك اي امن (...) كان هناك فقط شخص مسلح برشاش عند مدخل المرآب".
واعلنت مجموعتا الرحلات البحرية الايطاليتين "ام اس سي" و"كوستا" اثر الاعتداء تعليق توقف سفنهما بتونس.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard