برشلونة لتأكيد صدارته وريال لتضميد جراحه قبل الكلاسيكو

12 آذار 2015 | 11:04

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

ستكون المهمة واضحة جدا لبرشلونة وريال مدريد في المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الاسباني لكرة القدم، فالاول يسعى لتأكيد الصدارة التي انتزعها الاسبوع الماضي، والثاني يريد تضميد جراحه، وذلك قبل الكلاسيكو المرتقب في 22 الجاري.

يحل برشلونة ضيفا على ايبار السبت، ويستضيف ريال مدريد ليفانتي الاحد، في مباراتين سهلتين نسبيا لقطبي الليغا.
وتغيرت امور كثيرة في غضون اسبوع حيث كشف اتلتيك بلباو التراجع الكبير في مستوى ريال مدريد بتغلبه عليه 1-صفر في المرحلة الماضية، فلم يفوت برشلونة غريمه التقليدي الفرصة واكتسح ضيفه رايو فايكانو 6-1 لينتزع منه الصدارة بواقع 62 نقطة مقابل 61.

الخسارة امام بلباو وفقدان الصدارة اثرتا كثيرا على معنويات لاعبي ريال مدريد على ما يبدو، كما شددتا الضغط على المدرب الايطالي كارلو انشيلوتي، فكان الفريق على وشك فقدان لقبه ايضا في بطولة دوري ابطال اوروبا التي يملك الرقم القياسي فيها بعشرة القاب.
استضاف فريق العاصمة الاسبانية شالكه الالماني الثلثاء الماضي على ملعبه "سانتياغو برنابيو" في اياب ثمن نهائي البطولة الاوروبية، وكان يمتلك افضلية مهمة بفوزه خارج ارضه ذهابا بهدفين نظيفين.

انتهت مباراة الاياب بفوز شالكه 4-3، ويقينا لو امتدت المباراة لدقائق اضافية لكان الفريق الالماني عمق أزمة مضيفه وخطف بطاقة التأهل من مدريد لانه حصل على فرص عدة في الدقائق الاخيرة لعب الحارس ايكر كاسياس دورا في ابعاد بعضها.
واعترف انشيلوتي بهبوط مستوى فريقه في الفترة الاخيرة، كما اعتذر عن الاداء السيىء الذي قدمه امام شالكه.
وقال المدرب الايطالي: "اعتذر من الجميع لاننا لعبنا بشكل سيىء جدا، وهذا ليس جيدا لسمعة الفريق".

واضاف "نستحق صافرات الاستهجان ولكنها يجب ان تكون حافزا لنا للمباريات المقبلة، فما زلت اثق بهذا الفريق لانني اعرف ماذا يمكن ان يقدم"، مشيرا الى انه "في الوقت الحالي لا يقدم الفريق المستوى المطلوب منه ولذلك يجب العمل اكثر على جميع الاصعدة ورفع معدل التركيز".
وتابع "لدينا مشكلات في كل جوانب اللعبة، في الهجوم والدفاع والتصميم والروح القتالية والتركيز".
واوضح انشيلوتي ايضا "الفريق لا يلعب بشكل جيد وهذا امر غير مفهوم بعد كل الذي حققناه حتى كانون الاول/ديسمبر (22 فوزا على التوالي)"، مضيفا "نفتقد الثقة بادائنا وبهويتنا، وبات من الصعب علينا ان نلعب كما نريد".

الخسارة امام شالكه هي الخامسة لريال مدريد في 15 مباراة خاضها هذه السنة، بعد ان كان يسير في خط تصاعدي رائع في نهاية العام الماضي.
وتأثر ريال كثيرا بهبوط مستوى ابرز لاعبيه وخصوصا البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي كان يدك الشباك من كل صوب، والويلزي غاريث بايل والفرنسي كريم بنزيمة، وعانى ايضا لغياب مدافع سيرخيو راموس ونجم الوسط الكولومبي خاميس رودريغيز للاصابة.

نجح رونالدو في تسجيل هدفين امام شالكه فبات افضل مسجل في جميع المسابقات الاوروبية رافعا رصيده الى 78 هدفا، متخطيا نجم ريال السابق راوول غونزاليز بهدف واحد، كما عادل الرقم القياسي للارجنتيني ليونيل ميسي في دوري ابطال اوروبا برصيد 75 هدفا.

ويتعين على رونالدو ورفاقه ان يستعدوا تألقهم امام ليفانتي قبل الكلاسيكو المنتظر، املا في استعادة الصدارة، الا ان برشلونة لن يمنحه هذه الفرصة بطبيعة الحال، اذ انه بدأ يفكر باحراز الثلاثية حسب ما اوضح نجمه البرازيلي نيمار.

وقال نيمار امس: "اعتقد اننا نملك فريقا يمكنه التفكير باحراز الثلاثية"، مضيفاً: "سنقدم كل شيء للفوز بها. لا اريد اختيار اي لقب بل الفوز بالثلاثة".
واعتبر نيمار ان هجوم برشلونة افضل من هجوم ريال مدريد بقوله "نعم اعتقد ذلك... لكننا نركز على انفسنا وليس على الاخرين. نحاول الحاق الضرر بدفاع الخصوم وكل يوم نفهم بعضنا اكثر".
وينافس برشلونة ايضا على لقب كأس اسبانيا حيث يلاقي اتلتيك بلباو في النهائي، كما تقدم على مانشستر سيتي الانكليزي 2-1 في ذهاب ثمن نهائي دوري ابطال اوروبا.
وضرب ميسي بقوة في المرحلة السابقة بتسجيله الثلاثية الرابعة والعشرين (رقم قياسي، مقابل 23 ثلاثية لرونالدو)، كما انه رفع رصيده الى 30 هدفا متساويا مع البرتغالي في صدارة ترتيب هدافي الدوري، علما بأن الاخير كان يتقدم على الارجنتيني بأكثر من عشرة اهداف قبل اسابيع قليلة.
وبدأ الاوروغوياني لويس سواريز المنتقل في بداية الموسم من ليفربول الانكليزي بالدخول تدريجيا في ايقاع الفريق الكاتالوني، وهز الشباك مرتين امام رايو فايكانو رافعا رصيده الى عشرة اهداف في الدوري.

ويحل اتلتيكو مدريد حامل اللقب وصاحب المركز الثالث برصيد 55 نقطة ضيفا على اسبانيول العاشر السبت وله 32 نقطة باحثا عن استعادة نغمة الفوز للبقاء على مقربة من المتصدرين.

وتفتتح المرحلة غدا الجمعة بلقاء فالنسيا مع ديبورتيفو لا كورونيا، ويلعب السبت ايضا رايو فايكانو مع غرناطة وسلتا فيغو مع اتلتيك بلباو، والاحد الميريا مع فياريال واشبيلية مع التشي، وتختتم المرحلة الاثنين بلقاء خيتافي مع ريال سوسييداد.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard