اوباما: من المفارقات ان يشكل بعض من في الكونغرس جبهة مع الايرانيين المتشددين

10 آذار 2015 | 15:17

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

ندد الرئيس الاميركي باراك اوباما ونائبه جو بايدن الاثنين باعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين الذين حذروا بشكل مباشر القادة الايرانيين، في بادرة غير معتادة، من ان اي اتفاق نووي يمكن ان يلغيه الرئيس المقبل.
وفي رسالة مفتوحة وجهت الى "قادة الجمهورية الاسلامية في ايران"، حذر 47 من 54 عضوا جمهوريا في مجلس الشيوخ، الايرانيين من ان الكونغرس يملك وحده سلطة رفع العقوبات المفروضة على ايران والتي صدرت على شكل قوانين في الاعوام الماضية.
وشدد الجمهوريون على انه اذا كان اوباما يملك سلطة تعليق العقوبات الاميركية على ايران عبر اصدار مرسوم، فان "الرئيس المقبل قد يبطل اتفاقا تنفيذيا من هذا النوع بجرة قلم كما ان اعضاء الكونغرس الجدد قادرون على تعديل شروطه في اي وقت".
واراد الجمهوريون ضمنيا التعبير عن معارضتهم الاتفاق الذي ترتسم ملامحه بين مجموعة خمسة زائد واحد (الصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والمانيا) وايران.
وعمد هؤلاء الى رفع السقف في محاولة لافشال هذه المفاوضات، وطالب بعضهم بالتفكيك الكامل للبنية التحتية لتخصيب اليورانيوم او بان تشمل اي تسوية مجالات اخرى مثل "دعم الارهاب".
واستنكر الرئيس الاميركي مبادرة الجمهوريين.
وقال "من المفارقات ان يشكل بعض البرلمانيين في الكونغرس جبهة مشتركة مع الايرانيين المؤيدين لاعتماد نهج متشدد".
واضاف "في هذه المرحلة سنرى ما اذا بامكاننا التوصل الى اتفاق، واذا حصل ذلك فسنتمكن من الدفاع عنه امام الاميركيين".
ومساء الاثنين ندد نائب الرئيس الاميركي جو بايدن بلهجة شديدة بزملائه السابقين اعضاء مجلس الشيوخ.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard