هذه حقيقة "الجهادي البريطاني الأبيض" الذي تباهى "داعش" بتجنيده

9 آذار 2015 | 10:33

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

افادت صحيفة تصدرها فيرفاكس ميديا الا,سترالية للاعلام في تقرير، ان غربيا بدا في صورة الى جانب جهاديين من تنظيم "الدولة الاسلامية" واطلق عليه لقب "الجهادي البريطاني الابيض" هو في الواقع مراهق اوسترالي اعتنق الاسلام.

وانتشرت صورة الشاب التي يظهر فيها وهو يحمل بندقية ويجلس بين جهاديين اثنين، بينما يبدو علم التنظيم في الخلفية، عبر "تويتر" في اواخر كانون الاول.
وانذاك تباهى التنظيم بتجنيد الشاب معتبرا انه "ضربة مهمة"، بينما اطلقت عليه وسائل اعلام بريطانية لقب "الجهادي البريطاني الابيض".
الا ان شكوكا حول صدقية الصورة بدأت تظهر عندما ادعى احد المدونين انه فبرك الصورة لخداع الاعلام البريطاني.
وتؤكد الصحيفة ان اصدقاء الشاب واعضاء مسجدين في ملبورن اكدوا انه طالب لامع سابق في الـ18 واسمه جايك دون الكشف عن هويته بالكامل نزولا عند طلب احد افراد اسرته.
وتابعت الصحيفة انه كان بارعا في رياضيات وكان يدرس في ثانوية كايدجبورن في ملبورن، الا انه ترك دروسه في منتصف العام الماضي بعد ان اعتنق الاسلام واشترى بطاقة ذهاب فقط الى اسطنبول ليتوجه منها الى سوريا والعراق.

وتقول الحكومة الاوسترالية ان قرابة 140 اوستراليا سافروا للقتال في صفوف التنظيم الجهادي في سوريا والعراق بينما هناك 150 شخصا يدعمونهم في الداخل.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard