بعد مجزرة متحف الموصل... غوغائية "داعش" تجرف مدينة نمرود الأثرية

6 آذار 2015 | 09:23

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

قالت الحكومة العراقية ومصادر عشائرية محلية إن مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية" نهبوا مدينة نمرود الأشورية الأثرية بشمال العراق ودمروها بالجرافات.

وجاء تدمير نمرود بعد أسبوع من نشر التنظيم المتطرف مقطع فيديو يظهر مسلحيه وهم يدمرون تماثيل ومنحوتات من الحقبة الأشورية في مدينة الموصل التي سيطروا عليها في يونيو حزيران العام الماضي.

وقال المصدر العشائري من منطقة قرب الموصل توجد بها مدينة نمرود: "جاء أعضاء الدولة الإسلامية الى مدينة نمرود الأثرية ونهبوا ما بها من أشياء قيمة ثم بدأوا يسوون الموقع بالأرض".

وأضاف: "كانت هناك تماثيل وجدران وقلعة دمرتها الدولة الإسلامية تماما".

وقالت وزارة السياحة العراقية، إن متشددي "الدولة الإسلامية" يتحدون العالم بتدميرهم للآثار.

وأضافت، في بيان صدر في وقت متأخر أمس: "تستمر عصابات داعش (الدولة الإسلامية) الارهابية بتحدي ارادة العالم ومشاعر الانسانية بعد اقدامها هذا اليوم على جريمة جديدة من حلقات جرائمها الرعناء اذ قامت بالاعتداء على مدينة نمرود الاثرية وتجريفها بالآليات الثقيلة مستبيحة بذلك المعالم الاثرية التي تعود الى القرن الثالث عشر قبل الميلاد وما بعده". 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard