أحمد الحريري: لن نتوقف عن الدعوة إلى انتخاب رئيس

25 شباط 2015 | 15:13

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

تحدث الأمين العام لـ"تيار المستقبل" أحمد الحريري عن الأمانات التي يحملها الرئيس سعد الحريري، لإكمال مسيرة الرئيس الشهيد، وقال: "الأمانة الأولى هي أمانة الوفاء لكل من يحب لبنان، سواء كان مقيماً او مغترباً، والثانية هي أمانة السلم الأهلي التي حافظنا عليها بعد اغتيال الرئيس الشهيد، ولم نذهب إلى أي ثأر أو انتقام كما درجت العادة بعد اي اغتيال سياسي، بل رفعنا دم رفيق الحريري من الارض الى المحكمة الدولية الخاصة بلبنان التي تحاكم اليوم كل المرحلة الماضية التي مهدت للاغتيال"خلال الغذاء التكريمي في الأبرشية المارونية في سيدني.

وأضاف: "أما الأمانة الثالثة التي حملنا اياها الرئيس الشهيد، فهي امانة المناصفة، التي نتمسك بها في "تيار المستقبل"، والتي نصونها بالاعتدال وبثوابتنا الوطنية والعربية".

وأشار الى "أن الامانة الرابعة التي زرعها الرئيس الشهيد فينا هي نبذ العنف، وهذه الامانة حملها هو منذ عام 1979 حتى آخر يوم من حياته، أي منذ وضع مشروع إعادة احياء البلد على السكة الصحيحة، انطلاقا من إيمانه بأن الحوار ولغة الحوار والتقارب بين الناس اقوى من لغة السلاح والاقتتال، وهذا ما نعتبره وساما على صدرنا، وضرورة لإنقاذ لبنان، الذي لا يحتمل أن يكون فيه مناصفة في السلاح، ما بين القوى الشرعية وغير الشرعية".
وتوقف عند "أمانة الأمل باعتبارها الامانة الخامسة التي تركها لنا رفيق الحريري. والتي لولاها ما كان باستطاعتنا ان نصبر طوال السنوات العشر الماضية من دون الرئيس الشهيد، الذي ترك باستشهاده فراغا كبيرا".

ولفت إلى أن "الحديث يتم اليوم في الأمم المتحدة عن "Hariri choice"، في اعتباره الحل للصراعات في المنطقة، من سوريا الى العراق واليمن وصولاً الى ليبيا، لانه يقوم على الإيمان بالانسان، وأن باستطاعة هذا الانسان أن ينبذ الجهل والتطرف بسلاح العلم والحرية".

وأوضح "أن أمانة الأمل تحتم علينا الحوار للمستقبل، وليس حوارا عن الماضي، وسنكون كـ"تيار المستقبل" على رأس أي حوار للمستقبل، لأننا دائما منحازون للأفكار التي تثبت السلم الأهلي وإيمان اللبنانيين ببلدهم، لكن لا بد من القول أن أي حوار للمستقبل لن يحصل في ظل غياب رئيس الجمهورية، كي لا يكون حواراً ناقصا، وبالتالي لن نتوقف عن الدعوة الى انتخاب رئيس للجمهورية في أسرع وقت ممكن، ونأمل ان تتكلل جهودنا بالنجاح، لإطلاق عجلة الحوار إلى المستقبل، لأن أي حوار ثنائي لا يمكن أن يحل مكان الحوار الكامل والمتكامل بين كل الأفرقاء".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard