لقاء في صيدا لبحث قانون السير الجديد

22 شباط 2015 | 17:25

المصدر: صيدا- "النهار"

  • المصدر: صيدا- "النهار"

عقدت نقابة مكاتب السوق في لبنان لقاء في مدينة صيدا خصص للبحث في قانون السير الجديد الذي وضعته وزارة الداخلية قيد التنفيذ والغرامات والرسومات والاجراءات الجديدة التي فرضت على اعطاء رخص السوق.

ورأى رئيس النقابة حسين غندور  انه "من غير الممكن السير في تنفيذ قانون السير الجديد بالطريقة التي يعتمدها وزير الداخلية لجهة تبنيه وجهات نظر محدده من دون العودة الى نقابة مكاتب السوق التي لها رأي آخر خصوصاً في موضوع اصدار رخص السوق بطريقة متطورة والمتعلقة بالامتحان الشفي النظري والعملي قبل الموافقة على اعطاء افادة التعليم الصادرة من هيئة ادارة السير لمصلحة مكاتب السوق والمواطنين".

واعتبر غندور ان "سبب ازدياد حوادث السير هو نتيجة فشل السلطة والجهات المسؤولة في حماية امن الناس اثناء سيرهم على الطرق"، معتبرا ان "اجراءات الرادارات والمعاينة الميكانيكية وقانون السير الجديد لم ولن يسهم في التخفيف من حوادث السير"، مشيرا الى ان كثرة حوادث السير مرده الى عدم وجود اجراءات ردعية حقيقية على كل الصعد. 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard