تامر حسني لـ"النهار": لهذا السبب لن أدخل السباق الرمضاني

4 شباط 2015 | 17:51

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

تواجد النجم المصري تامر حسني في العاصمة اللبنانية بيروت طيلة اسبوع لتصوير اغنية "180 درجة" عنوان البومه الاخير. هذا العمل الذي استلزم ميزانية وصفت بالاضخم في تاريخ الفيديو كليبات عنها يقول تامر لـ"النهار": "ان تصوير الكليب استغرق الكثير من الوقت لأنه بمثابة فيلم قصير وهذه هي المرة الأولى نقدم فيها عملا بهذه الضخامة إضافة إلى كون الاغنية المصورة تحمل في طياتها الكثير من الافكار". واضاف انه وفي الوقت الذي كان يستفتي فيه جمهوره عبر الفايسبوك لاختيار الاغنية المناسبة لتصويرها "وبعدما وقع الاختيار على أغنية الالبوم "180 درجة" تعرفت إلى أحدهم وفي جعبته فكرة مميزة لتصوير الاغنية. وبعدما استقبلته اطلعت على القصة فتبين انه بذل مجهودا كبيرا وقررت تنفيذها". وهنا استغنم تامر الفرصة لتوجيه رسالة إلى كل الشباب العربي يحضهم من خلالها على الاجتهاد وعدم فقدان الامل من منطلق المثل القائل "من جدّ وجد".

من جهة أخرى يحتفي تامر بالنجاح الاخير لألبومه "180 درجة" الذي حقق أعلى نسبة مبيعات في لبنان والعالم العربي، فهو يعتبر هذا النجاح بمثابة تكريم من جمهوره الكبير على عمله المتواصل طيلة العام لاختيار الكلمات والألحان والتوزيع المناسبين. كما توجه بالشكر إلى كل من اشترى الالبوم واستمع إلى الاغنيات وحفظها ورددها بعدما أحبها واستحوذت على إعجابه.

وكعادته يحرص في كل عمل على تقديم الجديد، والجديد هذه المرة الدمج بين اللغتين العربية والانكليزية من خلال أغنيتي " كل اللهجات" و "Welcome to the Life" التي قدمها مع النجم "ايكون". وعن هذا الموضوع يقول انه لمس خلال تواجده في العديد من الدول الاجنبية الصورة السلبية التي ينقلها الاعلام عن العرب أمام العالم، لذلك قرر توقيع شراكة مع كبار نجوم العالم للغناء بالعربية. واضاف: "لقد اعتدنا على تقليد الغرب في الملابس والغناء بالانكليزية، أما اليوم فقد حان الوقت ليغني الفنان الاجنبي بالعربية ويرتدي الزي العربي وهذا ما فعلته مع "ايكون". لقد وضعت له حرف الهاء في مقطع خاص به في الاغنية نظرا إلى صعوبة لفظه بالنسبة إلى الاجانب. وفي نهاية المطاف بذل مجهودا كبيرا وتمكن من لفظه كما يجب".
اما عن دخوله السباق الرمضاني فنفى تامر تصوير أي مسلسل رمضاني بسبب تركيزه في الوقت الراهن على تقديم أعمال سينمائية بعد ابتعاده عنها طيلة 5 أعوام. وفي المناسبة فهو بصدد تحضير فيلم من إنتاج شركة "اوسكار" للاستاذ وائل عبدالله.

على الصعيد الانساني هو يسعى دوما إلى دعم الجمعيات والمؤسسات الخيرية. فهو كفنان يحاول قدر المستطاع النظر إلى واقع الاطفال وخصوصا في البلدان التي تعاني النزاعات. واخبرنا ان إحدى الجمعيات ستكرم جمهوره بسبب مواظبته على فعل الخير، وهذه هي المرة الأولى يكرم فيها الجمهور وليس الفنان. وأشار إلى انه بصدد التحضير لمشروع إنساني ضخم جداً وذلك لمساعدة الأطفال والفقراء. ومن ضمن هذه الحملة الكبيرة ثمة حفل ضخم يقام في لبنان سيكشف عن تفاصيله خلال الفترة القريبة المقبلة.

أخيرا وعن رحيل الممثلة القديرة فاتن حمامة يقول: "رحم الله السيدة فاتن حمامة والاستاذ محمد حسن رمزي كبير المنتجين السينمائيين... الموت حق ولا بد ان استذكر رحيل السيدة صباح. لقد كرسوا حياتهم للنجومية والاضواء والنجاح فباتوا عظماء. كل فنان يجتهد في تقديم اعمال راقية باستمرار لا بد ان يذكره الناس كأسطورة".

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard