رحلة بالمنطاد تقترب من نهايتها لتحطم الرقم القياسي

31 كانون الثاني 2015 | 12:26

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

اقترب ملاحان انطلقا قبل أسبوع من اليابان بالمنطاد من الوصول الى وجهتهما، المكسيك، في رحلة مذهلة فوق المحيط الهادئ حطما من خلالها رقمين قياسيين.
فقد اجتاز الاميركي تروي برادلي والروسي ليونيد تيوختيايف عتبة الـ8465 كلم على متن المنطاد "تو ايغلز" الخميس محطمين الرقم القياسي لأكبر مسافة يتم اجتيازها عبر المنطاد.
ثم حطم الملاحان أمس الرقم القياسي للفترة التي يتم قضاؤها في الجو مسجلين 137 ساعة وخمس دقائق وخمسين ثانية، ومن المتوقع أن يهبطا خلال نهار السبت في ولاية باها كاليفورنيا في المكسيك.
وأشار تروي برادلي في محادثة عبر الهاتف المتصل بالاقمار الاصطناعية تم نشر مضمونها على الموقع الالكتروني المخصص لهذه الرحلة، إلى أن "المهمة تجري بشكل مذهل حتى اللحظة، لدينا ظروف تحليق ممتازة".
وكان منطاد "تو ايغلز" الذي يحوي 10 آلاف متر مكعب من الهيليوم والقادر على البقاء في الأجواء على مدى عشرة أيام، انطلق من ساغا في جنوب اليابان وحلق فوق طوكيو ليلاً قبل الاتجاه نحو المحيط الهادئ.
وكان يعتزم تروي برادلي 50 عاماً وليونيد تيوختيايف 58 عاماً الهبوط بداية قرب الحدود بين كندا والولايات المتحدةـ، لكنهما فضلا في النهاية النزول في ولاية باها كاليفورنيا المكسيكية تفادياً لنظام ضغط جوي مرتفع قبالة السواحل الغربية الأميركية.
وكان الرقم القياسي للمسافة التي يتم اجتيازها عبر منطاد مسجلا سنة 1981 من جانب "دابل ايغل 5"، اول منطاد على الغاز يستخدم في اجتياز المحيط الهادئ.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard