ما جديد مشروع قانون المياه؟

28 كانون الثاني 2015 | 16:35

المصدر: "الوكالة الوطنية للاعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للاعلام"

بحث وزير الطاقة والمياه آرتور نظريان إجتماعا في الوزارة، مضمون قانون المياه، في اجتماع ضم وزراء لجنة مشروع قانون المياه، الذي جرى تحضيره من وزارة الطاقة والمياه، بتمويل من وكالة التنمية الفرنسية AFD، وأحدث بمضمونه نقلة نوعية في مجال التشريعات المائية تضع لبنان في مصاف الدول الراقية في هذا المجال.

وتضم اللجنة المؤلفة بموجب قرار في مجلس الوزراء رقم 105 تاريخ 22/5/2014، وزراء الصناعة حسين الحاج حسن، العدل أشرف ريفي، البيئة محمد المشنوق، القاضي عبد الله احمد ممثلا وزير الزراعة أكرم شهيب، الدكتور وسيم منصوري ممثلا وزير المال علي حسن خليل، المدير العام للموارد المائية والكهربائية الدكتور فادي قمير، مدير الوصاية محمود بارود والمستشار القانوني وليد داغر.

وخلص الاجتماع في وزارة الطاقة والمياه إلى اقتراح من نظريان، يقضي بآلية تتمثل بتشكيل لجنة مصغرة برئاسة المدير العام للموراد المائية والكهربائية فادي قمير وعضوية كل من مدير الوصاية المائية محمود بارود والمستشار المحامي وليد داغر، بالإضافة إلى أعضاء عن كل من وزارات العدل والبيئة والزراعة والصناعة للنظر في الملاحظات، بغية التوصل إلى صيغة نهائية لمشروع قانون المياه مقبولة من كل الأطراف، تتكامل مع النصوص القانونية القائمة، لا سيما القانون 221/2000 وتعديلاته.

وتؤدي الغاية المرجوة من مشروع قانون المياه، الى إيجاد نص كامل وشامل يراعي كل الأوضاع في قطاع المياه بشكل حديث ومتطور، مع اقتراح إعطاء هذه اللجنة مهلة ثلاثة أسابيع للإنتهاء من عملها.

وتكمن أهمية هذا القانون في أنه يحدد بوضوح نطاق الصلاحية بين الوزارات ويسهل التعاطي بينها منعا لتشابك الصلاحيات وتضاربها، كما أنه في إطار الصلاحية الشاملة لوزارة الطاقة والمياه على قطاع المياه، يطبق مفهوم الإدارة المتكاملة للمياه التي أطلقت في لبنان ضمن الخطة العشرية الوطينة عام 1999.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard