سليمان: أين مصلحة لبنان في جرِّه إلى حرب؟

28 كانون الثاني 2015 | 13:50

شدد الرئيس ميشال سليمان على ضرورة التنبّه للأهداف الإسرائيلية التي تعمل "لأسباب إنتخابيّة" يحتاجها نتنياهو في معاركه الداخلية واختلافه الواضح مع الرئيس الأميركي باراك أوباما، على جرّ لبنان إلى خرق القرار 1701 وبالتالي إلى معارك تستفيد منها إسرائيل من جهة للعبث بالاستقرار اللبناني النسبي الناتج عن الحوار الداخلي، والمجموعات الإرهابيّة المتربصة بلبنان شراً من جهة أخرى.

وطالب سليمان في بيان، جميع القوى اللبنانية الفاعلة بالوقوف خلف الحكومة اللبنانية التي تضم جميع الأطراف، ودعمها وتحصين موقفها في هذا التوقيت الحرج، لعدم السماح لإسرائيل أو غيرها من الاستفادة من تشتت الموقف اللبناني في ظلّ الفراغ الرئاسي، معتبراً أن مرجعية الدولة ووحدة الموقف تعطيان لبنان مناعة يستطيع من خلالها اجتياز هذه المرحلة الصعبة بأقلّ الخسائر الممكنة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard