البرلمان التونسي يؤجل جلسة الثقة للحكومة الجديدة

26 كانون الثاني 2015 | 16:31

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

ارجأ البرلمان التونسي إلى أجل غير محدد جلسة عامة كانت مقررة غداً لنيل الثقة لحكومة الحبيب الصيد، إثر إعلان أبرز الأحزاب الممثلة في البرلمان رفضها منح الثقة.
وأعلن "مجلس نواب الشعب" (البرلمان) على موقعه الالكتروني الرسمي أنه " تم تأجيل الجلسة العامة المزمع عقدها الثلثاء والمخصصة لمنح الثقة للحكومة، إلى موعد لاحق".
وبحسب الدستور الجديد، يتعين على الحكومة التي اقترحها الصيد الحصول على ثقة "الغالبية المطلقة" من نواب البرلمان أي 109 من إجمالي 217 نائباً.
ولا يملك نداء تونس (86 مقعداً) والاتحاد الوطني الحر (16 مقعداً) مجتمعيْن الغالبية المطلقة.
وكشفت أحزاب "حركة النهضة الإسلامية" (69 مقعدا) و"الجبهة الشعبية اليسارية" (15 مقعداً) و"آفاق تونس" الليبرالي (8 مقاعد) و"المبادرة" (3 مقاعد) أنها لن تمنح الحكومة الثقة.
وقالت حركة النهضة وهي ثاني قوة في البرلمان إنها لن تمنح حكومة الصيد الثقة لأن تركيبتها "لا تعبّر عن تنوّع المشهد السياسي التونسي".
وكلف الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي في الخامس من كانون الثاني، الحبيب الصيد (مستقل) برئاسة الحكومة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard